شريط الأخبار

برشلونة تجسس على لاعبيه ومدربه يعتبر مدرب الريال الأفضل عالمياً

06:59 - 25 كانون أول / أكتوبر 2010


 

 

 

برشلونة/ د ب أ/ أكدت مجلة "إنترفيو" الاثنين 25-10-2010 أن جوان لابورتا رئيس نادي برشلونة الإسباني السابق أمر عام 2008 بتتبع حياة السهر للاعبي الفريق جيرارد بيكيه ورونالدينيو وصامويل إيتو وديكو، حيث تلقى تقارير سلبية عن آخر ثلاثة.

 

وقامت شركة "للمحققين الخاصين" وقع الاختيار عليها في النهاية بمراقبة الحياة الخاصة للاعبين. وبين الأربعة المذكورين، لايزال يلعب في النادي بيكيه فقط.

 

واستغرقت مراقبة بيكيه أسبوعاً، بواقع 24 ساعة يومياً، الأمر الذي كلف النادي 5000 يورو، وخلفت نتائج إيجابية عن المدافع الذي كان حديث الانضمام في ذلك الوقت من مانشستر يونايتد الإنجليزي.

 

قبل ذلك بأشهر، وفي نهاية موسم 2007-­2008، الأخير في عهد المدرب السابق الهولندي فرانك ريكارد، قام النادي الذي كان يتولى إدارته في ذلك الحين لابورتا أيضاً بمراقبة رونالدينيو وديكو وإيتو.

 

وأوضحت المجلة "في ذلك الحين، لم تكن النتائج في مصلحة اللاعبين. وخلصت التقارير إلى أنهم كانوا يرتكبون أعمالاً غير انضباطية وضد اللائحة الداخلية للنادي".

 

وكانت مراقبة رونالدينو وديكو وإيتو تتم بطريقة غير متصلة، حيث كان النادي يحدد للمحققين مواعيد ليلية.

 

وبعد صيف ذلك العام، ظل إيتو في النادي رغم أنه رحل بعدها بعام بناء على رغبة المدرب بيب غوارديولا.

 

غوارديولا يعتبر مورينيو الأفضل في العالم

 

أشاد جوزيبي غوارديولا مدرب نادي برشلونة الاسباني بجوزيه مورينيو مدرب الخصم اللدود ريال مدريد عندما اعتبره الأفضل في العالم حيث قال في مؤتمره الصحفي عشية مباراته مع نادي كويتا ضمن الدور الرابع من بطولة كأس اسبانيا: " يصعب دائماً تحديد المدرب الأفضل في العالم لكن الأرقام والألقاب لا تكذب لذلك مورينيو هو المدرب الأفضل في العالم حالياً".

 

بيبي غوارديولا أبدى كامل الاحترام لفريق كويتا، مؤكّداً بأنه لن يستهين بالمباراة معهم أبداً حيث قال: "كويتا فريق قوي ومنظم ويملك مجموعة من اللاعبين المميزين وتجربتي معه كلاعب  في العام 2000 تثبت ذلك ونحن لن نتهاون أبداً في هذه المباراة ولا في غيرها لأننا دائماً ما نأخذ مسابقة الكأس على محمل الجد وأداؤنا فيها خلال العامين الأخيرين يثبت ذلك".

 

يذكر أن برشلونة أحرز الكأس في عام  2009 وخرج من الدور نصف النهائي في الموسم المنصرم أمام أشبيلية.

 

 

مورينيو يلمح بالاستغناء عن بنزيما..!

 

ألمح المدرب البرتغالي لفريق ريال مدريد الاسباني جوزيه مورينيو قبل انطلاق مباريات كأس ملك إسبانيا إلى اقتراب الاستغناء عن المهاجم الفرنسي كريم بنزيما عندما قال للصحافة الاسبانية: "قبل أن أرى كيف يلعب بنزيما يجب أن أرى الفريق يلعب بشكل جيد".

 

وأضاف: " ويتمتع الفريق حالياً بصحة بمستوى جيد مع هيغواين الذي يقدم أداءً مميزاً وقد شاهدته يفعل ذلك خلال العديد من المباريات لريال مدريد في السنوات السابقة و لا يعطي فرصة لمشاركة بنزيما".

 

وتابع: "لا يجب توجيه اللوم لبنزيما لأن هيغواين يسجل وسيأتي يوم يأخذ فرصته وأن يحارب من أجل إثبات نفسه رغم أن هناك الكثير من المنافسة بينهما وهيغواين يقوم بعمل جيد جداً وبنزيما ليس بحاجة للقيام بأي شيء لإقناعي لأن تواجدهما في الخطة الجديدة صعب جدا".

 

وعن مباريات الكأس حذر مورينيو لاعبيه قبل مباراة ريال مورسيا وطالبهم بتقديم أقصى ما لديهم مشيراً إلى أن هذه المسابقة تهمه كثيرا وقال : "ريال مدريد لم يفز بهذه البطولة منذ (17 عاما) وهذا شيء غير لائق بالنادي الملكي ورغم أن  البعض لا يعطي قيمة للكأس لكن بالنسبة لي فالأمر مهم".

 

ورفض مورينيو التعليق بشأن استبعاد تشابي ألونسو ومسعود أوزيل من مباراة الغد وقال: "أوزيل وألونسو بالإضافة إلى خضيرة يعانون من إرهاق بدني كبير وأفضل توفير طاقاتهم للمباريات الكبيرة".

 

وتطرق مورينيو للحديث عن خط دفاع الفريق قائلا: "لم أتوقع شفاء راموس في الوقت المناسب لكن في النهاية سيلعب مدافع آخر مكانه في الجانب الأيمن، وبيبي في وسط الدفاع مع ألبيول وأربيلوا".

 

وعن اللاعب الوسط الفرنسي لاسان ديارا قال: " ديارا يعمل جاهداً من أجل العودة للتشكيلة الأساسية ولكن لا يمكن ذلك في الوقت الحالي لأن خضيرة على ما يرام وكذلك كاناليس ودي ماريا  وغرانيرو، لدينا عدد كاف من اللاعبين في هذا المركز وهذا الأمر يسبب صعوبة بالنسبة له وليس بالنسبة لنا كما أن تشكيلة هذه المباراة تم إعدادها بعد مباراة يوم السبت".

 

وفيما يتعلق بحارس المرمى إيكر كاسياس قال مورينيو: "إيكر الأفضل في العالم  وهو لا يشعر بالتعب حيث يمكن له أن يلعب كل مباراة في كل يوم دون أن يشعر بالإرهاق البدني أو العقلي ، إذا كان لدي الأفضل فلماذا يجب أن ألعب بالحارس الثاني أو الثالث في هذه المباراة ؟؟".

 

انشر عبر