شريط الأخبار

أربعة ملايين مشاهدة.. أغنية تذكر بحق العودة

06:32 - 25 آب / أكتوبر 2010

4 ملايين مشاهدة.. أغنية تذكر بحق العودة

فلسطين اليوم- وكالات

ديما بشار محمود أبو بكر "مهما طال الزمن ودار، وتخلى الأهل والجار، عن أرضي...أرض الأحرار.. ما رح أتخلـى.. ما رح أتخلــى.. ما رح أتخلـــى" بهذه الكلمات تنهي الطفلة "ديمه بشار" الفلسطينية الأصل، المقيمة فى الأردن أغنيتها التى تحمل اسم "كنت قاعدة" (جالسة) وهى الأغنية التى بلغ عدد مرات مشاهدتها على الإنترنت أرقاما قياسية تجاوزت 4 ملايين.

 

"نعطيكوا الهوا والفي...نعطيكوا من النهر مي...نعطيكوا من الشمس ضي...وتعيشوا بأمـان !!، قلتله الهوا والفي...قلتله النهر والمي...قلتله الشمس والضي...من عنـــــد الله" حسبما تقول كلمات الأغنية التى أعادت إلى الأذهان مرة أخرى السؤال القديم: "هل يمكن لأغنية أن توقظ ضمير الأمة وتعيد إلى الأذهان حقوقها المفقودة؟ هل يمكن لأغنية أن تذكر بحق العودة المفقود".

 

فلة صغيرة لم يتعد عمرها عشر سنوات قامت بأداء هذه الأغنية وهي من كلمات خالد المقداد (المشرف على قناة طيور الجنة)، وإخراج عمر نبيل، ومن إنتاج طيور الجنة. وقد بلغ عدد مرات مشاهدة فيديو الأغنية على موقع اليوتيوب الشهير،  4 ملايين مشاهدة فقد تم رفعها أكثر من مرة وبواسطة أكثر من شخص عبر ثلاثة فيديوهات أساسية.

 

الأول حقق معدل مشاهدات يقارب المليونين وربعمائة ألف، أما الثاني فقد حقق تسعمائة مشاهدة، أما الثالث وليس الأخير فقد قارب الربع مليون مشاهدة، هذا بالإضافة إلى العديد من الفيديوهات الأخرى التي اكتفت بالصوت فقط فأصبحت أفلام قصيرة تذكر بحق العودة.

 

 

"لما نستشهد"...وهجمة إسرائيلية

 

وكانت ديمه قد تعرضت لهجمة شرسة من بعض الصحف الإسرائيلية على خليفة تقديمها أغنية تحمل اسم "لما نستشهد بنروح الجنة".

 

فقد شنَّت صحيفة "هاآرتس" الإسرائيلية هجومًا حادًّا على قناة "طيور الجنة" الفضائية الأردنية، التي يرأسها خالد مقداد، الأردني من أصل فلسطيني، بعد النجاح الهائل الذي حقَّقته أغنية الأطفال "لما نستشهد بنروح الجنة".

 

وأشارت الصحيفة التي وضعت فيديو الأغنية على صدر موقعها الإلكتروني- إلى أن مركز متابعة الإرهاب العالمي وجد أن هذه الأغنية التي تحثُّ الأطفال على الشهادة في سبيل الله هي الأكثر انتشارًا وشعبيةً بين الأطفال في جميع أنحاء العالم العربي.

 

وتمَّ تحميل الأغنية مترجمةً إلى الإنجليزية على موقع يوتيوب الشهير يوم 15 يونيو الماضي من قِبل أحد الإسرائيليين الذي شنَّ هجومًا على القناة ورئيسها خالد مقداد، والتي تبث من البحرين.

 

وقالت الصحيفة إن قناة طيور الجنة انضمت إلى سلسة قنوات عربية تحرض على الكيان الصهيوني، وبث وإطلاق الشعارات المناوئة له، على حد تعبير الصحيفة الإسرائيلية.

 

وكانت صحيفة "الجزيرة" السعودية قد أشارت إلى تصنيف أغنية "لما نستشهد بنروح الجنة" الغنائية، باعتبارها الأكثر انتشارًا في العالم العربي وشعبيةً لدى الأطفال، مضيفةً أن هذه الأغنية وصلت إلى كندا وبريطانيا.

 

من جانبه أكد خالد المقداد رئيس قناة طيور الجنة في تصريحات صحفية "أن ما يفعله كيان العدو الصهيوني تجاه القنوات الفضائية الإسلامية، ليس بالجديد، وهو تأكيد جديد على إرهاب هذه الزمرة التي اغتصبت الأرض وعاثت في البلاد فسادا وقتلا".

 

وأضاف مقداد قائلا " القناة ستبقى عروبية، وستبقى تبث القيم والسلوكيات الإسلامية الأصيلة في نفوس أطفالنا وجيلنا القادم".

 

وأكد مقداد أن الأمة الإسلامية تحتاج إلى إعلام نظيف وهادف لأبنائنا الصغار وتربيتهم على القيم والفضيلة وكل ما هو إيجابي فنحن أحوج ما نحتاج له أن توجد هذه القنوات وأن تدعم بأشكال مختلفة حفاظا عليها وعلى الخير الذي تقدمه، وندعو الجميع بالتمسك بكافة هذه القنوات الهادفة.

 

انشر عبر