شريط الأخبار

الاندبندنت: الصورة الحقيقية للعدوان الوحشي الإسرائيلي على غزة تعود إلى الضوء

05:32 - 23 تموز / أكتوبر 2010

الاندبندنت: الصورة الحقيقية للعدوان الوحشي الإسرائيلي على غزة تعود إلى الضوء

فلسطين اليوم-وكالات

نشرت صحيفة الإندبندنت البريطانية اليوم مقالا بعنوان "الصورة الحقيقية للعدوان الوحشي على غزة تعود إلى الضوء" ويتحدث المقال عن الواقعة التي حدثت خلال العدوان الإسرائيلي على غزة في عام 2008 حيث قصفت المروحيات الإسرائيلية مخزنا يحتمي داخله مدنيون فلسطينيون مما أدي إلى مقتل 21 فلسطينيا من أسرة واحدة.

 

وتقول الصحيفة إن رئيس أركاب الجيش الإسرائيلي أمر منذ عامين بفتح تحقيق في الحادث انتهى دون توجيه أي تهمة أو لوم للجنود الإسرائلييين.

 

وقد تم فتح التحقيق مجددا بعد اعتراف ضباط إسرائيليين بأن القادة علموا بوجود مدنيين فلسطينيين

ولكن الحادثة عادت مجددا إلى الأضواء حيث يتم التحقيق الآن مع عدد من كبار القادة العسكريين الإسرائيليين بعد أن اعترف بعض الضباط بأن قائدا كبيرا أصدر أوامره بقصف المخزن على الرغم من علمه بوجود مدنيين بداخله.

 

وذكرت الاندبندنت أننا في الوقت الذي علينا انتظار نتيجة التحقيق ، فإن هناك بعض الحقائق التي يجب الانتباه إليها بشأن الحادث وهي الادعاء الكاذب للجنود الإسرائيليين بعدم معرفتهم موقع المدنيين الفلسطينيين على الرغم من أنهم كانوا قد احتلوا المنطقة بأكملها وأجبروهم على الاحتماء داخل المخزن.

 

وأضافت الصحيفة أنه حتى في حال إثبات أن الجيش الإسرائيلي لم يعرف بأمر المدنيين فهناك قصور شديد من جانب الجيش لأنه اعتمد فقط على صور التقطتها طائرات بدون طيار للفلسطينيين الذين خرجوا من المخزن لجمع حطب للتدفئة وبناء عليه تم اتخاذ القرار باستهداف مأوى هؤلاء المدنيين.

 

وقالت الصحيفة أن هذا الحادث يجب أن ينظر إليه ويضاف إلى قائمة الاتهامات التي وجهها تقرير القاضي ريتشارد جولدستون لإسرائيل بارتكاب جرائم حرب خلال الهجوم على قطاع غزة.

 

وأوصى التقرير أيضا برفع القضية الى المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي اذا رفضت السلطات الاسرائيلية اجراء تحقيقات شفافة حول "جرائم الحرب" بهدف معاقبة المذنبين.

 

يذكر العملية العسكرية الإسرائيلية على غزة المعروفة باسم عملية "الرصاص المصبوب" راح ضحيتها 1400 قتيل فلسطيني و13 اسرائيليا.

انشر عبر