شريط الأخبار

في ذكرى استشهاد قائدها مبارك الحسنات.. كتائب الناصر تجدد تمسكها بالمقاومة

10:11 - 23 حزيران / أكتوبر 2010

 

في ذكرى استشهاد قائدها مبارك الحسنات.. كتائب الناصر تجدد تمسكها بالمقاومة

فلسطين اليوم- غزة

أكدت حركة المقاومة الشعبية وجناحها العسكري كتائب الناصر صلاح الدين تمسكها بخيار الجهاد والمقاومة في الذكرى السنوية الثالثة لاستشهاد نائب أمينها العام القائد مبارك عبد الله الحسنات.

وأوضحت الحركة في بيان صحفي، أن هذه الذكرى تأتي في وقت عصيب تعيشه القضية الفلسطينية العادلة, وقد تكالب عليها أعداء الله, وأعداء هذا الدين, من أجل مساومة شعبنا على حقه في أرضه ووطنه, تسويقًا لاتفاقيات الذلة والمهانة".

وشددت على أن القدس والأقصى كانا حاضرين بقوة في فكر وشخصية قائدها الحسنات حيث ربى على حبها أبنائه وجنوده, مؤكدة أنها ستبذل الغالي والنفيس حتى تحرير القدس وكامل تراب الوطن.

وأضافت أن "المبادئ العظيمة والمثل العليا التي غرسها في نفوسنا الشهيد القائد الحسنات لا زالت حاضرة وماثلة في النفوس", متوعدين الاحتلال بمزيد من العمليات والمواجهات الدامية حتى رحيله عن الأرض الفلسطينية.

ودعت كافة الفصائل الفلسطينية لأن يجتمعوا على كلمة سواء بينها وبينهم, من أجل توحيد الصف الفلسطيني ومواجهة الأخطار الخارجية بالوحدة والإجماع.

وجددت تأكيدنا على أنها ستبقى محافظة على العهد الذي قطعته على نفسها, مدافعة عن الشعب بكل ما أوتيت من قوة حتى ينال حريته واستقلاليته.

وطالبت جماهير الشعب الفلسطيني والأمة العربية والإسلامية بمزيد من التضامن والتعاضد والوقوف خلف قضايا الأمة العادلة ونصرة المسجد الأقصى, وكافة هموم الشعوب العربية والإسلامية.

انشر عبر