شريط الأخبار

أسر الشهداء الموظفين بالسلطة يرفضون ضمهم لمؤسسة رعاية أسر الشهداء

09:03 - 23 تموز / أكتوبر 2010

أسر الشهداء الموظفين بالسلطة يرفضون ضمهم لمؤسسة رعاية أسر الشهداء

فلسطين اليوم- غزة

رفضت أسر الشهداء الموظفين في السلطة الفلسطينية اليوم السبت، مطالبة التجمع الوطني لأسر شهداء فلسطيني  تحويل ملفاتهم إلى مؤسسة رعاية أسر الشهداء والجرحى.

وأوضحت أسر الشهداء الموظفين في بيان صحفي تلقت ""فلسطين اليوم الإخبارية" نسخة عنه، أنها تتفق مع الإخوة في التجمع على أن تكون ملفات الشهداء والجرحى غير الموظفين لدى مؤسسة رعاية أسر الشهداء والجرحى كونها الجهة الراعية لهذه الملفات منذ زمن طويل وهي جهة يمتد عملها إلى جميع شهداء فلسطين في الداخل والخارج وهي مؤسسة مؤتمنة ومحل ثقة.

وذكرت، أن ضم ملفات أسر الشهداء الموظفين لمؤسسة رعاية أسر الشهداء والجرحى فيه وحسب ما تعتقد تعدي على صلاحيات مؤسسات وطنية أخرى وأن نقل ملفات الشهداء الموظفين لمؤسسة رعاية أسر الشهداء والجرحى من هيئة التأمين والمعاشات يعني أن تكون مؤسسة رعاية أسر الشهداء والجرحى مسئولة ومتابعة لملفات أبنائها الشهداء الموظفين.

وقالت أسر الشهداء:"إن مصلحتنا هي أن تبقى ملفات أبنائنا الشهداء الموظفين لدى التأمين والمعاشات كونها الجهة الرسمية المعتمدة والأكثر تعبيراً عن مصالح الشهداء الموظفين خاصة وأن القانون هو من ينظم أعمالها مما يوفر لها استقراراً أكثر مقارنة مع باقي المؤسسات التي نحترمها، وكذلك فإن التأمين والمعاشات مؤسسة راسخة مقتدرة لديها من الإمكانيات والخبرات ما يؤهلها في استمرار تقديم مكافآت التقاعد لآسر الشهداء الموظفين" .

وأكدت أسر الشهداء، أن اعتراضها على ضم ملفات أسر الشهداء الموظفين لمؤسسة رعاية أسر الشهداء والجرحى كما يطالب الإخوة في التجمع الوطني لأسر الشهداء لا يعني عدم ثقتها أو عدم احترامها لمؤسسة رعاية أسر الشهداء والجرحى، وإنما دافعها هو تأمين الاستقرار لعائلات وذوى الشهداء الموظفين وبما يكفل ويضمن رعاية أبنائهم وعائلاتهم بشكل آمن ودائم.

 

انشر عبر