شريط الأخبار

صحيفة تزعم : حماس هربت أموال لا طائل لها من ايران لغزة

11:03 - 22 حزيران / أكتوبر 2010

صحيفة تزعم: حماس هربت أموال لا طائل لها من ايران لغزة

فلسطين اليوم: غزة

تمكنت حركة حماس مؤخرا من تهريب مبالغ مالية طائلة إلى قطاع غزة وصلت معظمها من إيران. بحسب ما زعمت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية.

وتحت تحت عنوان "الحقائب المالية لحركة حماس"، زعم  المحلل العسكري للصحيفة اليكس فيشمان، ان الحديث يدور هنا عن تهريب لم يسبق له مثيل من حيث حجم الأموال، بحسب ما هو معروف لم يتم قطّ تهريب مبالغ مالية طائلة بهذا الحجم إلى قطاع غزة في غضون فترة وجيزة كهذه.

وحسب زعم "يديعوت" نقلا عن مصادر وصفتها بالمطلعة في اسرائيل قولها إن معظم المبالغ التي تم تهريبها الى القطاع كانت أرسلت من قبل حرس الثورة الإيراني وانها معدّة لتمويل "الكفاح المسلح" لحركة حماس، وقد تم تهريب هذه الأموال بواسطة حقائب عبر الطريق المستخدم لعمليات التهريب السابقة: من إيران الى السودان ومن ثم عبر مصر الى سيناء ومن هناك الى داخل قطاع غزة عبر الأنفاق.

 

وزعمت الصحيفة ان طهران تتبرع ما معدله نحو مئة مليون دولار سنويا لنشطاء حماس والجهاد في القطاع، وان حجم هذه المساعدات يثير الامتعاض لدى زعماء دينيين رئيسيين وجهات أخرى في إيران، حيث يحتجّ منتقدو هذه المساعدات على قيام السلطات الإيرانية بتبذير مئات الملايين من الدولارات على مساعدات لحماس وحزب الله في الوقت الذي يتفاقم فيه الفقر في إيران بالذات، كما قالت الصحيفة.

 

كما وادعت "يديعوت" الى أن تمكّن حركة حماس من تهريب هذه المبالغ الطائلة الى داخل القطاع يثير قلقا في اسرائيل علما بأن السلطات المصرية قد نجحت خلال مدة طويلة في إعاقة تهريب رؤوس الأموال الى غزة وتوقيف صرّافين وضبط مبالغ مالية كبيرة كان من المقرر ان تصل الى القطاع، وبفضل الجهود المصرية في هذا المجال واجهت حركة حماس صعوبة في الاستعانة بالمهرّبين البدو العاملين في سيناء كما تم الى حد كبير إيقاف عملية التسلّح والتحصّن لحركة حماس في القطاع، كما رأت الصحيفة.

 

والاعتقاد السائد لدى الجهات الاسرائيلية المختصة ان قادة حركة حماس سيقومون الآن بعد حصولهم على هذه المبالغ المالية الطائلة بتسريع وتيرة الاستعدادات لخوض مواجهة أخرى مع اسرائيل.

 

انشر عبر