شريط الأخبار

ما هو الطعام المناسب للمريض المصاب بفيروس "سى"؟

07:21 - 19 آب / أكتوبر 2010

ما هو الطعام المناسب للمريض المصاب بفيروس "سى"؟

فلسطين اليوم-وكالات

يجيب الدكتور هشام الخياط أستاذ الجهاز الهضمى والكبد بمعهد تيودور بلهارس، قائلا: إن تحليل "HCV" يعبر عن الأجسام المضادة للفيروس، وتعنى أن المريض تعرض لعدوى سابقة بالفيروس، ولا يستطيع هذا التحليل أن يبين عما إذا كان المريض قد شفى من المرض أم أنه لازال يحمل الفيروس.

 

أما تحليل "PCR " فهو يظهر وجود الفيروس فى دم المريض وفى كبده وهناك نوعان من تحليل " PCR" نوع يعطى صورة عما إذا كان الفيروس موجود فى دم المريض من عدمه ولا يعطى مؤشر بعدد الفيروس، وكمى وهو الذى يعطى عدد الفيروس فى الدم فى الملى المكعب من الدم ويكون طبقا للوحدات الدولية.

 

أما الطعام المناسب لمريض الكبد والذى يعانى من فيروس"سى" فهناك فرق بين مرضى الكبد فى المراحل المختلفة فمريض الالتهاب الحاد من المفضل أن يبتعد عن الدهون على أن يزيد من السكريات ولكن بالنسب المعقولة، أما مريض الالتهاب المزمن فيجب علية أن يقلل من الدهون حتى لا يصاحب الالتهاب المزمن تدهور فى الكبد، وهناك مرضى التليف الغير متكافئ بمعنى أن يكون هناك ورم فى القدمين ومياه فى البطن "استسقاء" أو نزيف دوالى المرىء، ويجب على هؤلاء المرضى أن يمتنعوا تماما عن الملح والذى يحتوى على الصوديوم والامتناع عن الدهون أيضا، وإذا حدثت غيبوبة كبدية يجب الامتناع فى فترة الغيبوبة عن البروتين الحيوانى مثل اللحوم والفراخ وعند استعادة المريض لوعيه فمن الممكن البدء أولا فى تناول بروتينات حيوانية لا تسبب غيبوبة كبدية مثل اللبن والزبادى والجبن القريش لأن هذه البروتينات الموجودة فى اللبن ومحتوياته تكون نسبة الأحماض الأمينية العضوية التى تسبب الغيبوبة أقل من مثيلاتها فى اللحوم الحمراء والبيضاء.

انشر عبر