شريط الأخبار

قاسم لـ فلسطين اليوم: كل تصريحات قادة السلطة كاذبة

03:01 - 19 تموز / أكتوبر 2010

قاسم لـ فلسطين اليوم: كل تصريحات قادة السلطة كاذبة

فلسطين اليوم: نابلس

قال المحلل السياسي البروفيسور عبد الستار قاسم أن تصريحات رئيس السلطة محمود عباس الأخيرة ليست بالجديدة وإنما هي تأكيد على مواقفه المعروفة مسبقا.

 

واعتبر قاسم أن السلطة وقادتها أعلنوا تنازلهم عن كافة الثوابت الفلسطينية، منذ اليوم الذي وقعت فيه اتفاقية اوسلوا التي تعني تنازلا عن هذه الثوابت:" مجرد التوقيع على اتفاق اوسلوا كان اعترافا رسميا وإلغاءا عمليا للحقوق التاريخية للشعب الفلسطيني".

 

وأكد:" هذه التصريحات هي تأكيدا لما نعرفه ولم يأتوا بشيء جديد، فالسلطة متنازلة أصلاً عن الحقوق الشعب الفلسطيني".

 

جاء حديث عبد الستار ل"فلسطين اليوم" تعليقا على تصريحات الرئيس الفلسطيني الأخيرة حول استعداده لإنهاء الصراع مع الاحتلال مقابل الحصول على دولة فلسطينية على حدود 1967.

 

وتابع عبد الستار:"السلطة منذ تأسيسها كانت جزء من المعادلة ضد الشعب الفلسطيني والدليل على ذلك أن السلطة وطوال هذه السنوات تتمسك بالمفاوضات رغم اعترافها بعبثيتها، وأمعنت في إبقاء لقمة الشعب الفلسطيني بيد العدو، إلى جانب أنها لا تسعى لإيجاد أي بدائل للمفاوضات".

 

وأكد عبد الستار على أن السلطة تحاول أن تظهر أنها في مأزق حاليا، لكي تبق على نفسها مظهرا وطنيا، بإيهام الشعب الفلسطيني أنها تتمسك بالثوابت الوطنية الفلسطينية بوقفها المفاوضات، ولكن الصحيح غير ذلك"

 

واعتبر قاسم أن السلطة ستستمر بسلسلة التنازلات حتى تصل الأمور إلى أسوء درجة من الإهانة و التنازل عن الثوابت الفلسطينية.

 

وتوقع البروفيسور قاسم أن تعود السلطة الفلسطينية إلى المفاوضات دون أي ضمانات وحتى وأن لم تعلن عن ذلك رسميا، فإن كانت السلطة تريد وقف المفاوضات، عليها وقف التنسيق الأمني مباشرة".

 

وشدد عبد الستار على أن كل تصريحات قادة السلطة الإعلامية كاذبة، محذرا من الانجرار وراء التصريحات الإعلامية الخادعة".

انشر عبر