شريط الأخبار

حماد: الاحتلال يستخدم المخدرات والإباحية في تدمير شبابنا

09:16 - 18 تموز / أكتوبر 2010

حماد: الاحتلال يستخدم المخدرات والإباحية في تدمير شبابنا

فلسطين اليوم-غزة

كشف وزير الداخلية والأمن الوطني بحكومة غزة فتحي حماد عن ضبط وزارته عميلاً مرتبطاً بالاحتلال الصهيوني منذ العام 1972، مؤكداً اكتشاف الأجهزة الأمنية طرق وأساليب جديدة للاحتلال الصهيوني في الاختراق إلى جانب نجاحهم في مكافحة العملاء.

وقال الوزير حماد خلال لقاء طلابي نظمه مجلس طلاب الجامعة الإسلامية بغزة ظهر أمس عقد في قاعة المؤتمرات الكبري في الجامعة بحضور لفيف من الأكاديميين وحشد من طلاب الجامعة :"أنجزنا أكبر حملة ضد العملاء على مدار التاريخ ونقوم بالتحقيق وبفتح ملفات قديمة".

وبين أن "الاحتلال الصهيوني يمارس حرب خفية غير مرئية ضد شبابنا ويستخدم المخدرات والإباحية في تدميرهم".

جاءت كلمة وزير الداخلية ضمن جولته التفقدية المتواصلة لعدد من مدارس وجامعات وكليات غزة والتي ابتدأها مطلع أكتوبر (تشرين أول) الجاري.

ودعا الشباب للعمل المتواصل لامتلاك التقنيات، مضيفاً "من ملك التقنيات استطاع أن يتحرك والشباب هم أعظم ثورة بشرية في التاريخ"، وطالبهم بضرورة استجلاء بعض الثغرات لعدم الوقوع فيها والعمل على إغلاقها.

وأوضح وزير الداخلية أن طريق الجهاد والمقاومة والارتفاع والسمو تعتمد على قوة الشباب، مضيفاً "يجب أن تكون احتفالاتنا بالمخترعين من أبنائنا الذين يعملون على جسر الهوة مع الغرب ويجب إقامة الاحتفال تلو الاحتفال بإنشاء المدارس للنابغين وعمل خطة للتطوير".

وأشار إلى أن نهضة الأمة تحتاج إلي كثير من الإبداع، مستطرداً "قطعنا شوطاً كبيراً في العلم واحتفالنا بطلابنا المتفوقين في قطاع غزة شرف كبير لنا".

وحث قيادات العمل الطلابي لاستحداث طرق وأساليب جديدة في العمل لاستغلال الطلاب، كما ثمن الدور الكبير للجامعة الإسلامية في تخريجها علماء على مستوى العالم في مجال الفيزياء والكيمياء والهندسة ومجالات علمية مختلفة

 

انشر عبر