شريط الأخبار

عملاء جدد في قبضة الأجهزة الأمنية بغزة

10:03 - 16 حزيران / أكتوبر 2010

عملاء جدد في قبضة الأجهزة الأمنية بغزة

فلسطين اليوم-وكالات

كشفت وزارة الداخلية في الحكومة الفلسطينية بغزة، عن قيامها بمتابعة ومواصلة القبض على أشخاص يشتبه في تورطهم بالتخابر مع العدو الصهيوني، وذلك في إطار استكمال الحملة الأمنية التي قامت بها للقضاء على ظاهرة العملاء في قطاع غزة.

 

وقال المهندس إيهاب الغصين الناطق باسم الوزارة في تصريحات صحفية له اليوم السبت 16/10/2010: "منذ انطلاق الحملة الوطنية لمواجهة التخابر مع العدو كان هناك إنجازات كبيرة، وبعد انتهاء فترة التوبة تقوم الأجهزة الأمنية بمتابعات وملاحقات وكشف لملفات جديدة في هذا الجانب".

 

وأشار الغصين إلى أن العمل الأمني ضد العملاء كان دائماً أولوية لدى وزارة الداخلية منذ تولي الحكومة الوضع الكامل في قطاع غزة عام 2007، ولم تتوقف وزارته في يوم من الأيام عن محاربة وملاحقة العملاء وهذه الظاهرة.

 

وأوضح أنه بالرغم من الإمكانات القليلة للقوى الأمنية الفلسطينية إلا أنها تعمل بجهود رائع فهي تعمل بكل ما تستطيع لمحاولة إنهاء هذه الظاهرة في القطاع مع الإستمرار في التوعية لأبناء الشعب الفلسطيني لنشر الثقافة الأمنية للوقاية من محاولات الإسقاط.

 

وطالب الناطق باسم الداخلية الفصائل والمواطنين بزيادة التعاون الذي يقومون به لمساعدة القوى الأمنية الفلسطينية في محاربة هذه الظاهرة، موجهاً شكره للفصائل الفلسطينية والمؤسسات التي كان لها دور في مساعدة القوى الأمنية الفلسطينية لمحاربة الظاهرة.

 

انشر عبر