شريط الأخبار

كيف يعيش أكثر من نصف قطاع غزة؟

03:44 - 14 تموز / أكتوبر 2010

كيف يعيش أكثر من نصف قطاع غزة؟

غزة- فلسطين اليوم

كشفت مؤسسة كير الدولية، أن 75% من الأسر في قطاع غزة تعتمد على المساعدات الخارجية من أجل تلبية احتياجاتهم الغذائية الأساسية، وأكثر من 60% يبقى في خانة انعدام الأمن الغذائي حتى ما بعد الحصول على المساعدة.

 

وقد بدأت منظمة "كير" الدولية مع شركائها بتوزيع الأغذية الطازجة لأكثر من 60 ألف شخص في قطاع غزة، ضمن برنامج المساعدات الغذائية الطازجة في القطاع، لمناسبة يوم الغذاء العالمي، بدعم من الشعب الأوروبي.

 

وأوضحت "كير" في بيان صحفي، أنها استأنفت مرحلة جديدة من برنامجها الهادف إلى تقليل آثار الحصار على أهالي القطاع من خلال توفير المساعدات الغذائية المباشرة.

 

وأضافت أن مشروع الحد من انعدام الأمن الغذائي، يعد جزءا من برنامج تقليل آثار الحصار، الذي جرى من خلاله تقديم المساعدة الغذائية الطازجة والمدخلات الزراعية للأسر المحتاجة في قطاع غزة منذ نيسان 2010، وبلغت ميزانيته 2.4 مليون يورو، بتمويل من مكتب المفوضية الأوربية للمساعدات الإنسانية والحماية المدنية 'الإيكو'، ولفتت إلى أنها تدخل سنتها الرابعة على التوالي في تنفيذ مشروع توزيع الأغذية الطازجة.

 

وأشارت "كير" في بيانها إلى انه سيتم اعتبارا من 16 تشرين أول من هذا العام توزيع سلات غذائية على الأسر المحتاجة في المناطق الأكثر تضررا في جميع أنحاء قطاع غزة.

 

وأوضحت أن كل سلة تحتوي على خمسة أنواع من الخضروات الطازجة بما يعادل 17 كيلوغراما، وسيتم توزيع هذه السلات الغذائية لحوالي 7600 أسرة تعاني من انعدام الأمن الغذائي، كذلك لمؤسسات الرعاية الاجتماعية التي ترعى ما يقارب 1800 مريض، وذلك لمدة 25 أسبوعا في 36 منطقة موزعين على جميع أنحاء قطاع غزة.

 

وأكدت "كير" في بيانها أن تنفيذ برنامج توزيع الغذاء الطازج يأتي لتأكيد التزامهما الدائم لجعل الأمن الغذائي واقع مستدام وحقيقة يومية لسكان قطاع غزة.

 

وبينت أن 75% من الأسر في قطاع غزة تعتمد على المساعدات الخارجية من أجل تلبية احتياجاتهم الغذائية الأساسية، وأكثر من 60% يبقى في خانة انعدام الأمن الغذائي حتى ما بعد الحصول على المساعدة.

انشر عبر