شريط الأخبار

طائرات الاحتلال تحلق بصورة مكثفة في سماء القطاع بحثاً عن هدفها القادم

12:24 - 11 تموز / أكتوبر 2010

طائرات الاحتلال تحلق بصورة مكثفة في سماء القطاع بحثاً عن هدفها القادم

فلسطين اليوم-غزة (تقرير خاص)

تواصل طائرات الاحتلال الصهيونية تحليقها المكثف في سماء قطاع غزة،  بحثاً منها عن بنك أهداف جديد لقصفه وخاصة بعد إعلان عدد من المسؤولين الصهاينة عن نيتهم الرد بقوة على أي تجاوز من القطاع.

 

حالة من الاستنفار وإخلاء للمواقع الأمنية في قطاع غزة خشية من توجه ضربة مباغته كالتي فعلها الاحتلال بداية الحرب الأخيرة على غزة وسقط خلالها العديد من الشهداء, وسط خشية من المواطنين بتوجيه ضربات بين الأحياء السكنية كما حدث مؤخراً بشارع الصفطاوي وسط منازل المواطنين المكتظة والتي أدت لإصابة العديد من المواطنين.

 

حاولت "فلسطين اليوم" رسم صورة ما يحدث في الشاعر الغزي من حالة استنفار وتخوف مما قد تحمله الأيام القادمة خصوصاً وأن القطاع سيدفع الثمن في حال فشل المفاوضات .

 

فقد عبر المواطن سعيد الحلو عن مخاوفه من أن الاحتلال يُحضر لشئ مجهول في القطاع وخصوصاً بعد التهديدات المتتالية التي تواصلت خلال الأسابيع الماضية, موضحاً أن الاحتلال الصهيوني يقوم بالمناورات ويوزع الكمامات إستعداداً لحرب قادمة في المنطقة والقطاع سيكون له نصيب من أي حرب سيقوم بها لتركيع المقاومة.

 

أم إبراهيم أشارت إلى أن طائرات الاحتلال وخاصة "الزنانة" لم تتوقف عن التحليق في السماء, إلى أن الاحتلال وخصوصاً خلال القصف الأخير بمنطقة الصفطاوي القريب من منزلنا خلق حالة من الرعب في صفوف المواطنين من قوة الضربة التي ألحقت العديد من الاضرار والتي ذكرتنا بالحرب السابقة.

 

وأبدت المواطنة ام ابراهيم تخوفها من يقصف الاحتلال المواقع القريبة من منازل المواطنين , مطالبةً العرب والعالم بوقف العدوان الإسرائيلي ووضع حد لمعناة شعباً دفع ولايزال يدفع الثمن.

 

وبإجماع العديد من المحليين ممن حاورتهم "فلسطين اليوم"  وقادة في فصائل المقاومة بوجود تصعيد قادم في القطاع في طل التهديدات المتتالية.

 

وتجدر الإشارة إلى أن الحرب الأخيرة على غزة تركت خلفها العديد من الـمواقع والـمنازل والشوارع والـمنشآت الـمدمرة شاهدة على قسوة تلك الحرب التي حصدت أرواح أكثر من 1500 مواطن وإصابة أكثر من خمسة آلاف وشردت عشرات آلاف من الـمواطنين ودمرت نحو عشرين ألف منزل.

 

 

انشر عبر