شريط الأخبار

عباس اشتكى للقادة العرب ..و قدم أكثر من 5 خيارات لم تشمل الاستقالة

12:29 - 11 تشرين أول / أكتوبر 2010

عباس اشتكى للقادة العرب ..و قدم أكثر من 5 خيارات لم تشمل الاستقالة

فلسطين اليوم- القدس العربي

أكدت مصادر فلسطينية، بأن الرئيس الفلسطيني محمود عباس أكد للزعماء العرب في قمة سرت الاستثنائية بأن إسرائيل ألغت عملياً جميع الاتفاقيات الموقعة مع منظمة التحرير الفلسطينية وتتصرف وكأنها مصدر السلطات في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وحذر عباس الزعماء العرب من القبول باستمرار اسرائيل في اجراءاتها العملية لالغاء دور السلطة الفلسطينية عمليا وسياسيا وابقاء وضع السلطة كما هو عليه الآن، مشددا على ان حكومة تل ابيب تسعى لابقاء السلطة الفلسطينية كواجهة فلسطينية لا تتمتمع بأية صلاحيات.

ومن جهته اكد الدكتور صائب عريقات رئيس دائرة المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية الاحد بأن عباس ابلغ الزعماء العرب خلال قمة سرت الليبية بأن اسرائيل قامت بالغاء الاتفاقيات الموقعة مع الفلسطينيين.

واوضح عريقات للاذاعة الفلسطينية الرسمية الاحد بأن اسرائيل تقوض السلطة الفلسطينية وتحاول افراغها عبر مواصلة الغاء الاتفاقيات الموقعة وانهاء الولاية الفلسطينية وظيفيا وقانونيا وسياسيا وتتعامل ـ اسرائيل - وكأنها مصدر كل السلطات.

ونفى عريقات ان يكون عباس طرح الاستقالة او حل السلطة الوطنية الفلسطينية ضمن الخيارات التي طرحها على القمة العربية الاستثنائية التي انعقدت في سرت الليبية السبت لدراستها بشأن المفاوضات مع اسرائيل.

واوضح عريقات بأن عباس قدم اكثر من 5 خيارات لم تشمل الاستقالة او حل السلطة ردا على تعثر المفاوضات مع اسرائيل التي تصر على مواصلة الاستيطان في الاراضي الفلسطينية.

واكد عريقات بأن الخيارات التي قدمها عباس لقمة سرت تتعلق بالوقف الشامل للاستيطان في الاراضي الفلسطينية بما يشمل مدينة القدس لضمان مواصلة المفاوضات والحصول على اعتراف امريكي بدولة فلسطينية على حدود الرابع من حزيران عام 1967 .

اما الخيار الثالث فأشار عريقات الى انه يتعلق بالتوجه لمجلس الامن الدولي للحصول على اعتراف جميع الدول الاعضاء في الامم المتحدة بالدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس.

واوضح عريقات انه في حال فشل هذه الخيارات الثلاثة ستتم دراسة المواد 77 و85 من ميثاق الامم المتحدة حول الوصاية الدولية على الشعب الفلسطيني، لافتا الى وجود خيارات اخرى رفض الافصاح عنها.

وبشأن تبني العرب هذه الخيارات اكد عريقات وجود اجماع عربي حولها، منتقدا في الوقت ذاته محاولات البعض تسجيل النقاط على السلطة الوطنية لتركيزها على موضوع الاستيطان في اشارة الى الرئيس السوري بشار الاسد الذي انتقد الاصرار الفلسطيني على وقف الاستيطان في حين لا يتحدث عن الارض وملف اللاجئين الفلسطينيين.

وكانت لجنة المتابعة العربية التي عقدت اجتماعا لها مساء الجمعة في سرت الليبية اعطت الادارة الامريكية مهلة شهر للضغط على اسرائيل لوقف الاستيطان تمهيدا للعودة للمفاوضات المباشرة.

وكشف التلفزيون الإسرائيلي النقاب عن صفقة غير معلنة بين الإدارة الأمريكية والقادة العرب (دون استثناء) تفضي إلى إعطاء الرئيس الأمريكي اوباما مدة شهر للتفرغ لانتخابات الكونغرس المقررة نهاية هذا الشهر وبعدها تعمل الإدارة الأمريكية على البحث عن سبيل لحل مشكلة تعليق المفاوضات بين منظمة التحرير الفلسطينية وبين حكومة إسرائيل.

واشار التلفزيون الاسرائيلي الى ان القادة العرب وافقوا على الطلب الامريكي حيث تم منح الادارة الامريكية مهلة شهر اضافي مما يبقي الوضع الحالي على ما هو عليه لما بعد الانتخابات النصفية للكونغرس الامريكي.

وكانت اسرائيل رحبت بمهلة الشهر. وأعرب مصدر سياسي اسرائيلي مسؤول في تل ابيب السبت عن ارتياحه لامتناع لجنة المتابعة العربية عن اتخاذ قرار كان من شأنه أن يؤدي الى نسف العملية السياسية بين اسرائيل والفلسطينيين.

ونقلت الاذاعة الاسرائيلية عن المصدر قوله ان قرار لجنة المتابعة العربية اعطاء الادارة الامريكية مهلة شهر اضافي لمحاولة انقاذ المفاوضات المباشرة، سيسمح باستمرار الانشطة الدبلوماسية بحيث يتم

استغلال هذا الشهر لعقد لقاءات واجراء اتصالات في محاولة لايجاد صيغة تسمح باستئناف المفاوضات المباشرة.

وكانت لجنة مبادرة السلام العربية، في ختام اجتماعها مساء الجمعة بمدينة سرت الليبية، حملت الحكومة الإسرائيلية مسؤولية توقف المفاوضات المباشرة بين الفلسطينيين وإسرائيل.

وأكدت اللجنة في بيان ان 'استئناف المفاوضات المباشرة يتطلب الوقف الكامل للاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة بما ذلك القدس الشرقية. ودعم موقف الرئيس الفلسطيني محمود عباس الداعي إلى الوقف الكامل لكافة الأنشطة الاستيطانية بما يسمح باستئناف المفاوضات المباشرة'.

وذكر البيان أن اللجنة دعت لعقد اجتماع خلال شهر للنظر في البدائل التي طرحها عباس ، وتحديد الخطوات اللازمة في هذا الشأن.

 

 

 

 

انشر عبر