شريط الأخبار

لاعب يقرض أكبر نادٍ في الجزائر أموالاً لتسديد مستحقات زملائه

07:59 - 09 تشرين أول / أكتوبر 2010

 

 

الجزائر/ العربيت نت/ أقدم الدولي رضا بابوش لاعب نادي مولودية الجزائر وحامل لقب الدوري المحلي وأكبر نادٍ في البلاد على إقراض مسؤولي النادي مبلغاً مالياً يصل إلى 90 ألف يورو من أجل تسديد مستحقات اللاعبين والمستخدمين بالفريق.

 

ويعيش نادي مولودية الجزائر أزمة مالية خانقة، حيث وصلت ديونه في الموسمين الأخيرين إلى 1.6 مليون يورو، كما أن المشاكل الداخلية بين مسؤوليه الحاليين والقدماء صعّبت من انضمام رجال أعمال إلى مجلس الإدارة ومساعدته على تجاوز مشاكله المالية.

 

وعزا رضا بابوش البالغ من العمر 31 عاماً، والذي يعتبر عضواً في منتخب المحليين بعدما كان لاعباً في المنتخب الأول، لـ"العربية.نت"، سبب إقدامه على إقراض الفريق مثل هذا المبلغ، إلى حبه للنادي الذي يعتبر الأكبر بتاريخه الذي يمتد لأكثر من ثمانين عاماً وكذلك لشعبيته الجارفة.

 

ومضى يقول "نعم أقرضت النادي أخيراً 890 مليون سنتيماً (حوالي 90 ألف يورو)، وقمت بذلك عن قناعة، لأن مولودية الجزائر ليس فريقاً عادياً. أعرف أن النادي يجتاز حالياً ظروفاً صعبة بسبب شح الموارد المالية ومن واجبي أن أساعده لتجاوز هذه المحنة".

 

وتابع "لم تشاهد مشجعين يذرفون الدموع من أجل النادي ويتنقلون معه أينما ارتحل، فإنك لن تتأخر في القيام بأي شيء من أجل مساعدته".

 

ويعتبر بابوش أقدم لاعب في مولودية الجزائر حيث يلعب له منذ تسع سنوات وهو قائده أيضاً.

 

وكشف اللاعب أنه لم يحصل سوى الأسبوع الماضي على ضمانات من مسؤولين باسترداد أمواله، مؤكداً على علاقته الطيبة بهم خاصة عمر غريب منسق فرع كرة القدم.

 

واعترف بابوش أن عبد الحق بن شيخة مدرب المنتخب الأول و المحليين، سأله إن كان حقاً أقرض ناديه كل ذلك المبلغ من المال.

 

انشر عبر