شريط الأخبار

كتائب الأقصى تتوعد الاحتلال برد قاس على جريمة الخليل

01:18 - 08 تموز / أكتوبر 2010

كتائب الأقصى تتوعد الاحتلال برد قاس على جريمة الخليل

فلسطين اليوم: غزة

قالت كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة فتح أن عملية الخليل التي استهدفت قياديان من كتائب القسام لن تمرّ وأن الرد عليها مسألة وقت لا أكثر.

 

ونعت كتائب الأقصى شهداء القسام القادة "الشهيد المجاهد نشأت الكرمي، والشهيد المجاهد مأمون النتشة" اللذان ارتقيا بعد معركة من الصمود والإباء مع جنود الاحتلال في الخليل.

 

وذكرت كتائب الأقصى في بيان صادر عن مكتبها الإعلامي المركزى وصل فلسطين اليوم نسخة عنه، مناقب الشهيدين، حيث قالت "أنهما من الأصدقاء والقادة المقربون لكتائب الأقصى اللذين كانا لهما جولات من العمل الميداني المشترك خلال فترة انتفاضة الأقصى خلال عمليات التصدي للمدن والقرى الفلسطينية بالضفة".

 

واعتبرت كتائب الأقصى أن الشهيدين نشأت ومأمون جسدا مع قيادات الكتائب وباقي قيادات الأجنحة العسكرية في الضفة نموذجاً مشرفاً للوحدة الوطنية وللنضال الثوري المشترك والمقاومة الموحدة، داعيةً كتائب القسام في غزة إلى استخلاص العبر والعودة للمقاومة الحقيقية بعيداً عن التهديد والوعيد لقادة فتح والثورة لأن المرحلة تتطلب توحيد الجهود وتضافرها في وجه المحتل وحده لا غير" على حد قول البيان.

 

وتوعدت كتائب شهداء الأقصى الجناح العسكري لحركة فتح جيش الاحتلال بالرد القاسي على جريمة اغتيال القياديان بالقسام نشأت الكرمي ومأمون النتشة.

 

وقالت في رسالة صريحة لقادة الاحتلال "الرد على العملية سيكون سريعاً وقوياً بحجم التضحيات التي قدمها القادة الأبطال خلال فترة عملهم الميداني برفقة كتائب الأقصى".

انشر عبر