شريط الأخبار

الرغبة في غسل الفم بعد الكذب .. حقيقة!

08:01 - 07 تشرين أول / أكتوبر 2010

الرغبة في غسل الفم بعد الكذب .. حقيقة!

فلسطين اليوم – وكالات

اكتشف باحثون أميركيون ان الحاجة إلى تنظيف "الفم الكاذب" أو اليدين "القذرتين" هي أمر حقيقي فعلاً.

 

وقال سبايك لي من جامعة ميتشيغن في آن أربور ان الأم كانت محقة عندما كانت تقول انه لا بد من غسل الفم بعد الكذب بالصابون.

 

وأصدر لي بياناً قال فيه ان "الإشارة إلى اليدين القذرتين أو الفم القذر في الكلام اليومي تعني ان الناس يفكرون بمسائل غير ملموسة بشأن الطهارة الأخلاقية بطريقة ملموسة مرتبطة بالنظافة الجسدية".

 

ووجد لي وعالم النفس نوربرت شوارز من معهد الأبحاث الاجتماعي في كلية روس لأعمال في الجامعة ان الذين يكذبون عند الحديث عبر الهاتف يشعرون برغبة قوية بغسل فمهم أكثر من الذين يكذبون عبر البريد الإلكتروني، في حين ان من يكذبون في الرسائل الإلكترونية هم الأكثر ميلاً لاستخدام منظفات الأيدي.

 

وشملت الدراسة 87 طالباً طلب منهم الكذب على شخص عبر الهاتف أو البريد الإلكتروني ومن ثم تحديد رغبتهم باستخدام عدة منتجات من بينها غسول الفم أو مطهر اليدين.

يشار إلى ان نتائج الدراسة نشرت في مجلة "علم النفس" الأميركية.

 

 

انشر عبر