شريط الأخبار

نتنياهو يشتري ليبرمان بقانون الجنسية

09:28 - 07 تموز / أكتوبر 2010

نتنياهو يشتري ليبرمان بقانون الجنسية

ترجمة خاصة- فلسطين اليوم

ذكرت صحيفة يديعوت أحرنوت اليوم، أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أراد من المصادقة على قانون الجنسية شراء وزير خارجيته افيغدور ليبرمان ليبقي ساكتاً مقابل تمديد قرار تجميد الاستيطان

ووفقاً لأحد الوزراء الإسرائيليين فان نتنياهو لا يريد ضجة سياسية فنتنياهو يفضل الحفاظ على ليبرمان في الحكومة دون أن يعمل ضجة ضد حكومة نتنياهو لذلك قرر نتنياهو إرضاء ليبرمان بقانون الجنسية.

وينوي رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو أن يطرح على مجلس الوزراء خلال جلسته يوم الأحد المقبل اقتراحاً يقضي بتعديل قانون الجنسية.

وينص هذا التعديل على إلزام أي شخص يريد الحصول على الجنسية الإسرائيلية بإعلان إخلاصه لدولة "إسرائيل" كدولة يهودية وديمقراطية.

وأفادت القناة التلفزيونية الثانية التي أوردت هذا النبأ أن رئيس الوزراء قرر طرح هذا الاقتراح على مجلس الوزراء بعد التشاور مع وزير العدل يعقوب نئمان ورغم معارضة عدد من الوزراء لذلك.

وقالت مصادر مقربة من نتنياهو أن تعديل قانون الجنسية يتلائم مع المطالبة الإسرائيلية بأن يعترف العالم بدولة إسرائيل كدولة يهودية وديمقراطية.

ورد عضو الكنيست العربي  أحمد الطيبي  علي قرار الجنسية ووصف نية رئيس الوزراء تعديل قانون الجنسية بقرار غير قيادي من شانه ترسيخ المكانة المنحطة لمواطني إسرائيل العرب بموجب القانون.

ورأى النائب الطيبي أن تعديل القانون سيؤدي إلى تعميق التمييز ضد الأقلية العربية.

وانتقد رئيس ميرتس حاييم اورون هو الآخر نية تعديل قانون الجنسية معتبرا أن هذا التعديل يعرض إسرائيل وكأنها مصابة بكراهية الأجانب.

ومن ناحية أخرى رحبت كتلة إسرائيل بيتنا بنية رئيس الوزراء مشيرة إلى أن السيد نتنياهو بعرضه هذا التعديل يفي بتعهداته للكتلة بموجب الاتفاقيات الائتلافية. وقالت إسرائيل بيتنا انه يتعين على كل مواطن الولاء لدولة إسرائيل بصفتها دولة يهودية وديمقراطية.

 

  

انشر عبر