شريط الأخبار

"صابرون" تطالب المؤسسات الدولية بوضع حد لممارسات جنود الاحتلال بحق الأسيرات

02:58 - 05 حزيران / أكتوبر 2010

"صابرون" تطالب المؤسسات الدولية بوضع حد لممارسات جنود الاحتلال بحق الأسيرات

فلسطين اليوم-غزة

طالبت مؤسسة صابرون الفلسطينية اليوم, المؤسسات الحقوقية الدولية بضرورة التدخل لوضع حد لما يمارسه الجنود الصهاينة بحق الأسرى, ولا سيما في الفلم الصهيوني الأخير الذي أظهر رقص أحد الجنود أمام أسيرة مكبة العينين واليدين, لافتاً "إلي أن هذه الممارسات تخالف المعاهدات الدولية واتفاقية جنيف الثالثة حول معاملة أسرى الحرب.

وأدانت صابرون في بيان وصل فلسطين اليوم نسخة عنه "السلوكيات السادية التي تميز بها الجيش الصهيوني، واستهزائهم بالأسرى الفلسطينيين مكبلين اليدين ومعصوبين العينيين", معتبرة "هذا الفعل الإجرامي سياسة صهيونية ممنهجة لاذلال الأسرى الفلسطينيين عموما، ومحاولة للتأثير النفسي على معنويات الأسرى وأهاليهم"ز

وأوضحت صابرون "أن السلوك السادي ليس بالفعل الشاذ داخل المنظومة العسكرية الصهيونية كما يزعمون بل هو سمة أخلاقية تميز بها الجندي الصهيوني، حيث سبق لمجندة صهيونية قامت بنشر صور لها مع أسرى فلسطينيين مقيدي الأيادي ومعصوبي الأعين".

كما دعت صابرون الشعب الفلسطيني "إلى هبة جماهيرية نصرة للأسرى وما يتعرضون له من انتهاكات خطيرة". وتابعت قولها على جامعة الدول العربية الوفاء بوعودها بتدويل قضية الأسرى والتعجيل بذلك.

انشر عبر