شريط الأخبار

الوطنية لمكافحة المخدرات تتهم ضباط سلطة رام الله بتهريب المخدرات لغزة

11:50 - 05 حزيران / أكتوبر 2010

الوطنية لمكافحة المخدرات تتهم ضباط سلطة رام الله بتهريب المخدرات لغزة

غزة– فلسطين اليوم

أكد النائب العام المستشار محمد عابد أن النيابة العامة حصلت على قرار من مجلس الوزراء الفلسطيني بأحكام قضائية مشددة بحق عدد من مروجي المخدرات ومتعاطيها, استنادا على القانون الجديد الذي بدا تطبيقه مع بداية هذا العام.

 

وتراوحت الأحكام بين 4 سنوات وحتى 7 سنوات لكمية لا تتجاوز بضع جرامات من المواد المخدرة, جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقدته النيابة العامة وبالتعاون مع جهاز الشرطة ومكافحة المخدرات واللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات, كميات كبيرة من المواد والأدوية المخدرة, اليوم الاثنين 5-10-2010, مقر ديوان النيابة العامة بمدينة غزة.

 

وأشار عابد إلى أن النيابة العامة حصلت على قرار من مجلس الوزراء الفلسطيني يقضي بإلغاء العمل بالأمر العسكري الإسرائيلي الذي كان مطبقا في قطاع غزة بشأن جرائم المخدرات, وبدء العمل بقانون المخدرات المصري رقم 19 لسنة 1962 الذي كان ساريا زمن الإدارة المصرية.

 

وبلغت كميات المواد المخدرة الجاهزة لعملية الإتلاف كالأتي: كميات الأترامادول (428.353 حبة), وكميات الحشيش ( 198.697 جرام ), وكميات البانجو (180.339 جرام), وكميات الكوك (5.326 جرام).

 

وتقدم النائب العام بالشكر الجزيل للمؤسسة الشرطية قيادة وأفراد وإدارة مكافحة المخدرات على الجهود المبذولة في سبيل مكافحة جرائم المخدرات وملاحقة المجرمين والسعي للقضاء عليها.

 

وأعلن خلال المؤتمر عن انجاز دليل المرشد لجرائم الأترامادول, ودليل المرشد لقانون المخدرات الجديد لتقوية أعضاء النيابة وأفراد المكافحة قانونيا وإجرائيا لسهولة التعامل مع هذه الجرائم قانونيا.

 

كما تم انجاز لدليل التشريعات العقابية والنصوص الجزائية في القوانين كافة.

 

بدورة تحدث العقيد كمان أبو ندى رئيس الحملة الوطنية لمكافحة المخدرات عن خطورة التعاطي والاتجار بهذه السموم المضرة بالشعب الفلسطيني, والتي تظهر أن المتربصين بصمود شعبنا كثيرون, ويبحثون عن أي طريق للنيل منه.

 

وأكد أبو ندى أن من بين تجار المخدرات الذي يدخلونها إلى غزة ضباط تابعون لسلطة رام الله, ويستخدمون طرق عديد لتهريبها, ضمن معلبات ومواد غذائية وأدوية.

 

 

انشر عبر