شريط الأخبار

ما علاقة استر اليهودية بمهاجمة الحواسيب الإيرانية؟

06:31 - 30 تشرين أول / سبتمبر 2010


ما علاقة استر اليهودية بمهاجمة الحواسيب الإيرانية؟

فلسطين اليوم – وكالات

قالت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية اليوم أنها وجدت علاقة بين فيروس ستكسنت الالكتروني الذي اخترق حواسيب إيرانية ويرجح انه أصاب حواسيب مفاعل بوشهر وبين جهات اسرائيلية أو يهودية.

 

وحسب خبراء الحواسيب في الصحيفة فإن مبرمجي الفيروس اطلقوا على احد ملفاته اسم مايرتوس – Myrtus، وهو اسم نبتة الريحان أو الآس وفي العبرية "تسيمح ههدس" الذي يرتبط بأسم هداسه وهو احد اسماء الملكة اليهودية استر.

 

وقال الخبراء ان هذا مؤشر من عدة مؤشرات التي قد تثبت طورت جهات اسرائيلية أو يهودية في الهجوم الإلكتروني على الحواسيب الإيرانية.

 

واستر هي كلمه هندية تعني "سيدة صغيرة" كما أنها أيضاً كلمه فارسية بمعنى "كوكب",ولإستير اسم آخر عبرانى هو "هداسه" ومعناه شجرة الآس ويعنى بها نبات الريحان العطر.

 

وقال نائب مدير الشركة الحكومية الإيرانية لتقنيات المعلومات إن 30 ألف حاسوب تضررت حتى الآن من فيروس "ستكسنت" الذي يواصل هجماته على أنظمة المعلوماتية الإيرانية.

 

لكن المسؤول الإيراني أكد أن الشركة تراقب الفيروس وتتوقع القضاء عليه خلال شهرين.

 

وكانت مصادر صحفية قالت إن طهران أقرت بأن فيروسا يشتبه في أنه صمم خصيصا لتخريب مفاعل بوشهر النووي قد ضرب حواسيب شخصية لعاملين في المفاعل دون التأثير في أنظمة عمله.

 

وتقول وكالة رويترز إن هذا الهجوم الفيروسي من خلال الإنترنت على إيران يبين إلى أي حد أمست نظم البنية الأساسية الوطنية الحساسة عرضة للهجوم بسبب اعتمادها على برمجيات مستخدمة على نطاق واسع وتكنولوجيا مستوردة من الخارج.

 

وقال مسؤولون إيرانيون إن الفيروس الخبيث المعروف باسم "ستكسنت"، أصاب الحواسيب الخاصة بموظفي محطة بوشهر النووية، لكنه لم يؤثر على النظم الرئيسية هناك.

 

ويستغل الفيروس "ستكسنت" ثغرات أمنية في نظام التشغيل مايكروسوفت ويندوز ونظام للتحكم الصناعي من شركة سيمنز، ويشتبه خبراء أمن في أنه هجوم أميركي أو إسرائيلي على البرنامج النووي الإيراني.

انشر عبر