شريط الأخبار

مستوطنون يدعون لهدم مسجد قرية بورين جنوب مدينة نابلس

09:47 - 30 حزيران / سبتمبر 2010

مستوطنون يدعون لهدم مسجد قرية بورين جنوب مدينة نابلس

فلسطين اليوم-نابلس

دعا مستوطنون متطرفون اليوم، إلى هدم مسجد قرية بورين جنوب مدينة نابلس بالضفة الغربية، مستغلين حالة الانفلات التي يتمتعون بها في مختلف مناطق الضفة الغربية.

 

وقال مصدر مسؤول في محافظة نابلس، إن المستوطنين شرعوا بوضع ملصقات على مفترقات الطرق دعوا من خلالها إلى هدم المسجد الذي يقع وسط حي سكني في القرية التي تتعرض لاعتداءات شبه يومية من قبلهم.

 

وقال مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة الغربية غسان دغلس، إن المستوطنين الذين يعتقد أنهم من أكثر من مستوطنة، وضعوا ملصقات وكتبوا شعارات تحريضية.

 

وأضاف: 'الشعارات تدعوا إلى هدم المسجد. أنا أحمل واحد منها. لقد وصلت إلى نابلس'.

 

يشار إلى أن قضية هذا المسجد منظورة في المحاكم الإسرائيلية، إذ قررت سلطات الاحتلال هدمه من قبل.

 

وكان المستوطنون شنوا هجمات ضد مساجد في قرى ريف نابلس الجنوبي واحرقوا اثنين منها هذا العام في قريتي ياسوف واللبن الشرقي، فيما كتبوا شعارات عنصرية على ثالث في بلدة حوارة.

 

وتشهد مختلف مناطق الضفة الغربية اعتداءات مختلفة للمستوطنين، تتزامن مع تصاعد وتيرة البناء الاستيطاني في عدد من المستوطنات، وسط سكوت تام من قبل الحكومة الإسرائيلية التي لم تعلن عن تمديد فترة تجميد الاستيطان كشرط أساسي لاستمرار المفاوضات المباشرة، وهو الأمر الذي يهدد مسيرة التسوية السلمية بأكملها.

 

انشر عبر