شريط الأخبار

جندي أمريكي : صدام شاهد شيئا ساراً قبل إعدامه

06:29 - 30 تشرين أول / سبتمبر 2010

جندي أمريكي : صدام شاهد شيئا ساراً قبل إعدامه

فلسطين اليوم – وكالات

كشفت تقارير صحفية الأربعاء عن مضمون رسالة بعث بها جندي أمريكي لزوجته يصف فيها اللحظات الأخيرة في حياة الرئيس العراقي السابق صدام حسين والتي سبقت تنفيذ حكم الإعدام فيه .

 

ووفقا لما جاء في الرسالة ، فإن الجندي الأمريكي وصف صدام بأنه كان متماسكاً بدرجة أقرب إلى المعجزة وكان مبتسماً من على منصة الموت.

 

وأضاف " صدام ابتسم بعد أن نطق بالشهادة قبيل إعدامه وظل مبتسماً حتى فارق الحياة " ، مشيراً إلى أن صدام وقف وكأنه يشاهد شيئاً ما بعث السرور في قلبه ولذلك ردد لفظ الشهادة أكثر من مرة حتى فارق الحياة.

 

ونقلت صحيفة "السوسنة " الأردنية عن الجندي الأمريكي القول أيضا :" صدام كان ينظر إلى المنصة التي يقف عليها غير آبه ، بينما كان جلادوه خائفين والبعض منهم كان يرتعد خوفاً والبعض الآخر كان خائفاً حتى من إظهار وجهه ، فقد تقنعوا بأقنعة شبيهة بأقنعة المافياً وعصابات الألوية الحمراء فقد كانوا خائفين بل ومذعورين ".

 

واستطرد " لقد كدت أن أخرج جرياً من غرفة الإعدام حينما شاهدت صدام يبتسم بعد أن قال شعار المسلمين (لا إله إلا الله محمد رسول الله).. لقد قلتُ لنفسي يبدو أن المكان مليء بالمتفجرات فربما نكون وقعنا في كمين وقد كان هذا استنتاج طبيعي ، فليس من المعقول أن يضحك إنسان قبل إعدامه بثوان قليلة".

 

واختتم الجندي الأمريكي رسالته قائلا : "أؤكد لك إنه ابتسم وكأنه كان ينظر إلى شيء قد ظهر فجأة أمام عينيه..ثم كرر شعار المسلمين بقوة وصلابة وكأنه قد أخذ شحنة قوية من رفع المعنويات.. لقد كان ينظر إلى شيء ما!!".

 

 

انشر عبر