شريط الأخبار

البرغوثي لـ فلسطين اليوم: التوقيع في القاهرة لا يعني التوصل للمصالحة

05:38 - 28 تموز / سبتمبر 2010

البرغوثي لـ فلسطين اليوم: التوقيع في القاهرة لا يعني التوصل للمصالحة!

فلسطين اليوم: خاص

أوضح رئيس المبادرة الفلسطينية الدكتور مصطفى البرغوثي، أن التفاهمات التي حصلت بين حركتي فتح وحماس جاءت نتيجة للجهود التي قام بها وفد المستقلين قبل شهرين، عندما قدم ورقة تتجاوز العقبات التي حالت دون اتمام المصالحة على مدار الأشهر الماضية.

وقال في حديث خاص لـ فلسطين اليوم:" إن الوفد قدم ورقة بعد جلسات مكوكية في غزة ورام الله ودمشق، وقبلها الطرفان بعد شهرين، وتجاوزوا ثلاث عقبات وبقي الملف الأمني سيتم الاتفاق عليه بين حركتي فتح وحماس خلال الجلسة القادمة المقررة بداية أكتوبر القادم.

وأضاف الدكتور البرغوثي أن المهم في التحول لدى حركتي فتح وحماس نحو انجاز المصالحة أن لا يكون تحولاً تكتيكياً ذو صبغة استيراتيجية.

وأكد أن التوقيع على الاتفاق في القاهرة لا يعني التوصل لمصالحة فلسطينية، وإنما المهم هو تطبيق ما ورد في الاتفا من تشكيل حكومة انتقالية، والإعداد للانتخابات التشريعية والرئاسية – والعودة للعمل من أجل الانتخابات في منظمة التحرير – وتشكيل لجنة مؤقتة من المنظمة وخارج المنظمة، ووقف كل أنواع الاعتقالات السياسية في شطري الوطن، والتوافق حول المشروع السياسي الفلسطيني.

وعن مدى إمكانية تطبيق الاتفاق على الأرض قال البرغوثي:" إن تطبيق الاتفاق يعتمد على الطرفين ومدى نيتهم الصادقة وقدرتهم على الصمود في مواجهة الضغوط الداخلية والخارجية.

وأوضح أن هناك أطراف دولية لا تريد للمصالحة الفلسطينية أن تنجز، وذلك لأنهم يريدون يسخروا الوضع الفلسطيني لمصالحهم الشخصية.

انشر عبر