شريط الأخبار

المستوطنون يستبيحون مدينة القدس المحتلة ويدعون لطرد الفلسطينيين

04:04 - 28 حزيران / سبتمبر 2010

المستوطنون يستبيحون مدينة القدس المحتلة ويدعون لطرد الفلسطينيين

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

استباح آلاف اليهود المتطرفين مدينة القدس المحتلة واستكملوا تجمعاتهم في باحة البراق قبل أن يخترقوا شوارع وأسواق البلدة القديمة من المدينة، وسط انتشار عسكري وشُرطي مكثف.

 

وحمل المتطرفون الأعلام الإسرائيلية ونفّذوا رقصاتٍ صاخبة في باحة باب العامود، أحد أشهر بوابات القدس القديمة، كما صاحب هذه المسيرات هتافات ضد الفلسطينيين وتدعو لطردهم، والاعتداء على عدد من المواطنين المقدسيين وممتلكاتهم ومحالهم التجارية وخاصة في شارعي السلسلة والواد.

واضطر عشرات التجار إلى إغلاق محالهم تحسّبا وخشية من اعتداءات المتطرفين والتي عادة ما تتم في مثل هكذا مناسبات.

وكانت سلطات الاحتلال أغلقت العديد من الشوارع الرئيسية غربي مدينة القدس المحتلة، وخاصة شارعي يافا والأنبياء لإتاحة المجال أمام جموع المستوطنين ومسيراتهم نحو باحة البراق.

وفي الوقت الذي بدأت الجماعات اليهودية بالتدفق على باحة البراق، أحكمت قوات الاحتلال إغلاق حي وادي حلوة ببلدة سلوان وهو الحي الأقرب إلى منطقة باب المغاربة والى المسجد الأقصى المبارك من جهته الجنوبية، وشرعت في ساعة مُبكرة من اليوم بحملات دهمٍ واسعة النطاق لمنازل المواطنين استهدفت اعتقال عددٍ من الشبان والفتيان على خلفية المشاركة في المواجهات الأخيرة في البلدة.

وينظر المقدسيون، وخاصة في البلدة القديمة، إلى تهديدات رؤساء الجماعات اليهودية المتطرفة باجتياح المسجد الأقصى في نهاية المسيرات مساء اليوم بكثير من الحذر والترقب.

انشر عبر