شريط الأخبار

العفو الدولية تدعو المحكمة الجنائية الدولية للبت في تحقيق حرب غزة

09:07 - 27 تموز / سبتمبر 2010

العفو الدولية تدعو المحكمة الجنائية الدولية للبت في تحقيق حرب غزة

فلسطين اليوم: وكالات

دعت منظمة العفو الدولية المحكمة الجنائية الدولية الاثنين إلى اتخاذ قرار بشأن ما إذا كان بامكانها التحقيق في وقوع جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية، خلال الصراع في غزة وجنوب إسرائيل أواخر 2008 وبداية 2009.

وقالت المنظمة يتعين على مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة توجيه مثل هذه الدعوة بعد النظر في تقرير لجنة الخبراء المستقلين والذي سلّط الأضواء على الاخفاقات المستمرة لاسرائيل وسلطة حركة المقاومة الاسلامية (حماس) على حد سواء في التحقيق في انتهاكات القانون الدولي التي تم توثيقها قبل أكثر من عام من قبل بعثة الأمم المتحدة لتقصي الحقائق برئاسة القاضي ريتشارد غولدستون.

 

وطالبت العفو الدولية السلطات الوطنية في جميع الدول بالتحقيق في الجرائم المرتكبة في نزاع غزة ومقاضاة مرتكبيها أمام محاكمها الوطنية بالنيابة عن المجتمع الدولي، مشيرة إلى أن جميع الدول بامكانها محاكمة جرائم الحرب والجرائم ضد الانسانية بغض النظر عن مكان ارتكابها.

 

وحثت المنظمة أيضاً مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة على "الإعتراف بفشل التحقيقات التي اجرتها اسرائيل وحكومة حماس في التماشي مع المعايير الدولية، والطلب من الدول التحقيق في الجرائم المرتكبة لدى الجانبين ومحاسبة المسؤولين عنها أمام محاكمها الوطنية من خلال ممارسة الولاية القضائية العالمية، وتسليم تقرير لجنة التحقيق للجمعية العامة للأمم المتحدة والطلب من أمينها العام بان كي مون وضع التقرير أمام مجلس الأمن الدولي.

 

وقالت ودني براون المديرة المسؤولة عن القانون الدولي والسياسة في منظمة العفو الدولية "أُعطي القوت الكافي والفرصة لكل من السلطات الاسرائيلية وحركة حماس لضمان تحقيق العدالة للضحايا، لكنهما فشلا في القيام بذلك ويتعين الآن ايجاد حل في نظام العدالة الدولية لهذه القضية".

 

وأضافت براون: الضحايا انتظروا بما فيه الكفاية، وحان الوقت أمام مدعي المحكمة الجنائية الدولية لاتخاذ قرار بشأن ما إذا كان يحق للمحكمة النظر في القضية وفتح تحقيق في الجرائم التي ارتكبها كلا الطرفين خلال النزاع في غزة من دون تأخير.

انشر عبر