شريط الأخبار

السمنة‏ ‏خطر‏ ‏يهدد‏ ‏الذكاء

05:32 - 23 كانون أول / سبتمبر 2010


السمنة‏ ‏خطر‏ ‏يهدد‏ ‏الذكاء

 فلسطين اليوم-وكالات

السمنة‏ ‏من‏ ‏أخطر‏ ‏أمراض‏ ‏العصر‏ ‏فهي‏ ‏سبب‏ ‏أساسي‏ ‏في‏ ‏الإصابة‏ ‏بالكثير‏ ‏من‏ ‏الأمراض‏ ‏المزمنة‏ ‏مثل‏ ‏السكر‏ ‏وضيق‏ ‏شرايين‏ ‏القلب‏ ‏والضغط‏ ‏وغيرها‏..

 

‏إلي‏ ‏جانب‏ ‏ذلك‏ ‏تبين‏ ‏أنها‏ ‏تؤثر‏ ‏علي‏ ‏مستوي‏ ‏الذكاء‏ ‏والمهارات‏ ‏العقلية‏ ‏الأخري‏ ‏كالذاكرة‏ ‏والتركيز‏ ‏والاحساس‏ ‏بالزمن‏ ‏وذلك‏ ‏من‏ ‏خلال‏ ‏دراسة‏ ‏علمية‏ ‏صدر‏ ‏ت‏ ‏حديثا‏ ‏باحدي‏ ‏الجامعات‏ ‏بالولايات‏ ‏المتحدة‏ ‏الأمريكية‏ ‏علي‏ ‏عينة‏ ‏قوامها‏ 8000 ‏امرأة‏ ‏يعانين‏ ‏من‏ ‏البدانة‏.. ‏نصف‏ ‏الدنيا‏ ‏تعرض‏ ‏الدراسة‏ ‏وآراء‏ ‏المتخصصين‏ ‏حول‏ ‏مدي‏ ‏علميتها.

 

تقول‏ ‏تغريد‏ ‏ربة‏ ‏منزل‏ ‏أعاني‏ ‏من‏ ‏السمنة‏ ‏المفرطة‏ ‏حيث‏ ‏أن‏ ‏وزني‏ 150‏كجم‏ ‏مما‏ ‏سبب‏ ‏لي‏ ‏الكثير‏ ‏من‏ ‏المتاعب‏ ‏الصحية‏ ‏فقررت‏ ‏أن‏ ‏أتوجه‏ ‏إلي‏ ‏الطبيب‏ ‏خاصة‏ ‏بعدما‏ ‏وجدت‏ ‏معاناة‏ ‏في‏ ‏إنجاب‏ ‏طفلتي‏ ‏وأري‏ ‏أن‏ ‏ما‏ ‏توصلت‏ ‏إليه‏ ‏هذه‏ ‏الدراسة‏ ‏حقيقي‏, ‏فأنا‏ ‏بمرور‏ ‏الوقت‏ ‏أصبحت‏ ‏أشعر‏ ‏بتأثر‏ ‏قدراتي‏ ‏الذهنية‏ ‏وحدوث‏ ‏بعض‏ ‏الاضطرابات‏ ‏فيها‏ ‏لذلك‏ ‏أحاول‏ ‏جاهدة‏ ‏أن‏ ‏أقلل‏ ‏من‏ ‏وزني‏ ‏حتي‏ ‏أستعيد‏ ‏لياقتي‏ ‏الصحية‏ ‏والذهنية‏.‏

 

وتقول‏ ‏سمر‏: ‏بدأت‏ ‏أعاني‏ ‏من‏ ‏السمنة‏ ‏مؤخرا‏ ‏فوزني‏ ‏يبلغ‏ 120‏كجم‏ ‏وقبل‏ ‏أن‏ ‏يزداد‏ ‏وزني‏ ‏كانت‏ ‏ذاكرتي‏ ‏جيدة‏ ‏جدا‏ ‏ولدي‏ ‏قدرة‏ ‏علي‏ ‏أن‏ ‏أرتب‏ ‏أفكاري‏ ‏وأقوم‏ ‏بعمل‏ ‏عدة‏ ‏أشياء‏ ‏في‏ ‏وقت‏ ‏واحد‏, ‏ولكن‏ ‏بعد‏ ‏أن‏ ‏ازداد‏ ‏وزني‏ ‏لقلة‏ ‏حركتي‏ ‏واتباعي‏ ‏نظاما‏ ‏غذائيا‏ ‏خاطئا‏ ‏حيث‏ ‏إنني‏ ‏أتناول‏ ‏الطعام‏ ‏بكثرة‏ ‏قبل‏ ‏النوم‏ ‏فبدأت‏ ‏أشعر‏ ‏بالتشتت‏ ‏وعدم‏ ‏استطاعتي‏ ‏توظيف‏ ‏مهارتي‏ ‏العقلية‏ ‏بشكل‏ ‏جيد‏ ‏مثل‏ ‏ذي‏ ‏قبل‏.‏

 

بينما‏ ‏يري‏ ‏أمير‏ ‏مبرمج‏ ‏كمبيوتر‏ ‏ان‏ ‏ما‏ ‏تناولته‏ ‏هذه‏ ‏الدراسة‏ ‏لا‏ ‏نستطيع‏ ‏أن‏ ‏نحكم‏ ‏به‏ ‏علي‏ ‏كافة‏ ‏من‏ ‏يعانون‏ ‏من‏ ‏زيادة‏ ‏الوزن‏ ‏فأنا‏ ‏بدين‏ ‏ومع‏ ‏ذلك‏ ‏لا‏ ‏أشعر‏ ‏بان‏ ‏ذكائي‏ ‏تأثر‏ ‏فهذا‏ ‏الأمر‏ ‏يختلف‏ ‏من‏ ‏حالة‏ ‏لأخري‏ ‏وفقا‏ ‏لاستعدادات‏ ‏الجسم‏ ‏وطريقة‏ ‏الغذاء‏ ‏المتبعة‏.‏

 

وتقول‏ ‏إيمان‏ ‏مدرسة‏ ‏ولديها‏ ‏طفلة‏ ‏سمينة‏ ‏أن‏ ‏تأثر‏ ‏ذكاء‏ ‏الأطفال‏ ‏بالسمنة‏ ‏ليس‏ ‏قاعدة‏ ‏عامة‏ ‏فهناك‏ ‏عوامل‏ ‏أخري‏ ‏بجانب‏ ‏مرضي‏ ‏السمنة‏ ‏تجعل‏ ‏هناك‏ ‏آثارا‏ ‏سلبية‏ ‏علي‏ ‏مستوي‏ ‏الذكاء‏ ‏والذاكرة‏ ‏منها‏ ‏العوامل‏ ‏الوراثية‏ ‏والتغذية‏ ‏بطريقة‏ ‏خاطئة‏ ‏والتعرض‏ ‏للموجات‏ ‏الكهرومغناطيسية‏ ‏المنبعثة‏ ‏من‏ ‏الكهرباء‏ ‏علي‏ ‏مدار‏ 24 ‏ساعة‏ ‏من‏ ‏اليوم‏ ‏والنوم‏ ‏لعدد‏ ‏ساعات‏ ‏غير‏ ‏كافية‏.‏

يقول‏ ‏د‏.‏سمير‏ ‏الملا‏ ‏أستاذ‏ ‏المخ‏ ‏والأعصاب‏ ‏أن‏ ‏مرض‏ ‏زيادة‏ ‏الوزن‏ ‏آفة‏ ‏تؤثر‏ ‏علي‏ ‏صحة‏ ‏الإنسان‏ ‏في‏ ‏جميع‏ ‏النواحي‏ ‏وتحديدا‏ ‏المخ‏, ‏فالدهون‏ ‏التي‏ ‏تتراكم‏ ‏في‏ ‏البطن‏ ‏تضغط‏ ‏علي‏ ‏الحجاب‏ ‏الحاجز‏ ‏فتقلل‏ ‏نسبة‏ ‏الأكسجين‏ ‏المخ‏ ‏وبالتالي‏ ‏يحدث‏ ‏عدم‏ ‏قدرة‏ ‏علي‏ ‏التركيز‏ ‏وتسبب‏ ‏العديد‏ ‏من‏ ‏الأمراض‏ ‏خاصة‏ ‏مرض‏ ‏السكر‏ ‏والذي‏ ‏من‏ ‏أعراضه‏ ‏التأثير‏ ‏علي‏ ‏كفاءة‏ ‏أداء‏ ‏وظائف‏ ‏المخ‏ ‏بشكل‏ ‏سليم‏ , ‏كما‏ ‏أنه‏ ‏بارتفاع‏ ‏نسبة‏ ‏الدهون‏ ‏في‏ ‏الدم‏ ‏يتعرض‏ ‏الشخص‏ ‏للإصابة‏ ‏بأمراض‏ ‏التجلطات‏ ‏وضيق‏ ‏الشرايين‏ ‏في‏ ‏القلب‏ ‏والمخ‏.‏

 

ويضيف‏ ‏د‏.‏الملا‏: ‏أن‏ ‏بدانة‏ ‏الرجل‏ ‏والمرأة‏ ‏تؤثر‏ ‏بالسلب‏ ‏علي‏ ‏القدرات‏ ‏الذهنية‏ ‏ووظائف‏ ‏المخ‏ ‏لديها‏ ‏بشكل‏ ‏عام‏ ‏إلا‏ ‏أن‏ ‏الرجل‏ ‏أكثر‏ ‏تأثرا‏ ‏من‏ ‏المرأة‏ ‏بحكم‏ ‏أنه‏ ‏الأكثر‏ ‏عرضة‏ ‏للإصابة‏ ‏بالتجلطات‏.‏

 

أما‏ ‏الدكتور‏ ‏هشام‏ ‏أبوالنصر‏ ‏أستاذ‏ ‏المخ‏ ‏والأعصاب‏ ‏بكلية‏ ‏طب‏ ‏قصر‏ ‏العيني‏ ‏يقول‏ ‏يختلف‏ ‏المخ‏ ‏من‏ ‏إنسان‏ ‏لإنسان‏ ‏فيما‏ ‏يتعلق‏ ‏بالقدرات‏ ‏والمهارات‏ ‏الذهنية‏ ‏ومعدلات‏ ‏الذكاء‏ ‏لذلك‏ ‏يكون‏ ‏الربط‏ ‏بين‏ ‏زيادة‏ ‏الوزن‏ ‏أو‏ ‏الوصول‏ ‏لمرحلة‏ ‏البدانة‏ ‏وبين‏ ‏التأثير‏ ‏بالسلب‏ ‏علي‏ ‏العمليات‏ ‏المرتبطة‏ ‏بالمخ‏ ‏أمر‏ ‏غير‏ ‏منضبط‏ ‏من‏ ‏الناحية‏ ‏العلمية‏ ‏والدليل‏ ‏علي‏ ‏ذلك‏ ‏أننا‏ ‏شاهدنا‏ ‏علي‏ ‏مدار‏ ‏التاريخ‏ ‏الإنساني‏ ‏العديد‏ ‏من‏ ‏النماذج‏ ‏الشهيرة‏ ‏الناجحة‏ ‏الذين‏ ‏كانوا‏ ‏يتمتعون‏ ‏بقدر‏ ‏عال‏ ‏من‏ ‏الإبداع‏ ‏والذكاء‏ ‏وكانوا‏ ‏مصابون‏ ‏بالسمنة‏ ‏مثل‏ ‏صلاح‏ ‏جاهين‏, ‏علي‏ ‏ومصطفي‏ ‏أمين‏ ‏وغيرهم‏ ‏فلم‏ ‏نلاحظ‏ ‏أن‏ ‏بدانتهم‏ ‏أثرت‏ ‏علي‏ ‏قدراتهم‏ ‏الذهنية‏, ‏فالذكاء‏ ‏أمر‏ ‏لا‏ ‏يرتبط‏ ‏بالنحافة‏ ‏أو‏ ‏زيادة‏ ‏الوزن‏ ‏والتحليل‏ ‏العلمي‏ ‏السليم‏ ‏لهذا‏ ‏الأمر‏ ‏يتعلق‏ ‏بمدي‏ ‏ما‏ ‏تسببه‏ ‏السمنة‏ ‏من‏ ‏مرض‏ ‏يؤثر‏ ‏علي‏ ‏المخ‏ ‏وقدراته‏ ‏فإذا‏ ‏أدت‏ ‏زيادة‏ ‏الوزن‏ ‏بمعدلات‏ ‏مرتفعة‏ ‏إلي‏ ‏نقل‏ ‏مواد‏ ‏غير‏ ‏طبيعية‏ ‏للمخ‏ ‏أو‏ ‏صعوبة‏ ‏تدفق‏ ‏الدم‏ ‏المحمل‏ ‏بالاكسجين‏ ‏إلي‏ ‏المخ‏ ‏بالتالي‏ ‏سيكون‏ ‏هذا‏ ‏العضو‏ ‏الحيوي‏ ‏المهم‏ ‏لحياة‏ ‏الإنسان‏ ‏معرض‏ ‏للخطر‏ ‏وستتأثر‏ ‏المهارات‏ ‏والقدرات‏ ‏الذهنية‏ ‏المختلفة‏ ‏له‏ ‏وستنخفض‏ ‏معدلات‏ ‏الذكاء‏ ‏لديه‏, ‏أما‏ ‏إذا‏ ‏لم‏ ‏تؤد‏ ‏السمنة‏ ‏إلي‏ ‏الإصابة‏ ‏بأية‏ ‏أمراض‏ ‏وإذا‏ ‏لم‏ ‏يصاحبها‏ ‏مرض‏ ‏آخر‏ ‏فلن‏ ‏يحدث‏ ‏تأثير‏ ‏سلبي‏ ‏علي‏ ‏المخ‏, ‏فمجرد‏ ‏ارتفاع‏ ‏نسبة‏ ‏الدهون‏ ‏أمر‏ ‏غير‏ ‏مؤثر‏ ‏في‏ ‏حد‏ ‏ذاته‏ ‏فالكوليسترول‏ ‏نفسه‏ ‏يحتوي‏ ‏علي‏ ‏دهنيات‏ ‏عديدة‏ ‏منها‏ ‏الضار‏ ‏والذي‏ ‏يمكن‏ ‏التعامل‏ ‏معه‏ ‏بالعلاج‏ ‏ومنها‏ ‏غير‏ ‏الضار‏.‏

ويضيف‏ ‏د‏.‏هشام‏ ‏أن‏ ‏ما‏ ‏تثيره‏ ‏بعض‏ ‏الآراء‏ ‏المنسوب‏ ‏صدورها‏ ‏إلي‏ ‏دراسات‏ ‏علمية‏ ‏تري‏ ‏ان‏ ‏زيادة‏ ‏الوزن‏ ‏تؤدي‏ ‏إلي‏ ‏الإصابة‏ ‏بخلل‏ ‏عقلي‏ ‏أمر‏ ‏مبالغ‏ ‏فيه‏ ‏لأن‏ ‏الإصابة‏ ‏بهذا‏ ‏الخلل‏ ‏يخضع‏ ‏لعوامل‏ ‏مرضية‏ ‏ووراثية‏ ‏أخري‏.‏

 

ويقول‏ ‏د‏.‏بهاء‏ ‏الناجي‏ ‏أستاذ‏ ‏علاج‏ ‏السمنة‏ ‏والتغذية‏ ‏اتفق‏ ‏تماما‏ ‏مع‏ ‏ما‏ ‏توصلت‏ ‏إليه‏ ‏الدراسة‏ ‏العلمية‏ ‏التي‏ ‏نحن‏ ‏بصددها‏ ‏فالمخ‏ ‏يتغذي‏ ‏عن‏ ‏طريق‏ ‏الدم‏ ‏وزيادة‏ ‏الدهون‏ ‏تؤدي‏ ‏إلي‏ ‏حدوث‏ ‏قصور‏ ‏في‏ ‏تدفق‏ ‏الدم‏ ‏إلي‏ ‏المخ‏ ‏مما‏ ‏يتسبب‏ ‏في‏ ‏حدوث‏ ‏حالة‏ ‏من‏ ‏الخمول‏ ‏وتراجع‏ ‏نسبة‏ ‏الذكاء‏ ‏وتأثر‏ ‏المهارات‏ ‏الإدراكية‏ ‏الأخري‏ ‏خاصة‏ ‏لدي‏ ‏الأطفال‏ ‏فقد‏ ‏ثبت‏ ‏علميا‏ ‏أن‏ ‏هناك‏ ‏علاقة‏ ‏بين‏ ‏ارتفاع‏ ‏الكوليسترول‏ ‏في‏ ‏الدم‏ ‏والإصابة‏ ‏بمرض‏ ‏الزهايمر‏ ‏لدي‏ ‏بعض‏ ‏الحالات‏. ‏كما‏ ‏أن‏ ‏التغذية‏ ‏غير‏ ‏السليمة‏ ‏والتي‏ ‏تعتمد‏ ‏علي‏ ‏الدهنيات‏ ‏المشبعة‏ ‏تؤثر‏ ‏علي‏ ‏الخلايا‏ ‏التي‏ ‏تساعد‏ ‏علي‏ ‏نشاط‏ ‏المخ‏ ‏والحقيقة‏ ‏أن‏ ‏الآثار‏ ‏السلبية‏ ‏للبدانة‏ ‏لم‏ ‏تتوقف‏ ‏فقط‏ ‏علي‏ ‏وظائف‏ ‏المخ‏ ‏بل‏ ‏تبين‏ ‏من‏ ‏الأبحاث‏ ‏والدراسات‏ ‏التي‏ ‏أجريت‏ ‏أخيرا‏ ‏أن‏ ‏الإكثار‏ ‏من‏ ‏تناول‏ ‏الدهون‏ ‏تسبب‏ ‏في‏ ‏زيادة‏ ‏افراز‏ ‏هرمون‏ ‏الاستروجين‏ (‏هرمون‏ ‏الأنوثة‏) ‏مما‏ ‏يؤثر‏ ‏بالسلب‏ ‏علي‏ ‏الرجال‏ ‏والنساء‏.. ‏فبالنسبة‏ ‏للشباب‏ ‏بدأنا‏ ‏نلاحظ‏ ‏أن‏ ‏كثيرا‏ ‏منهم‏ ‏لا‏ ‏يوجد‏ ‏لديهم‏ ‏عضلات‏ ‏مما‏ ‏يجعل‏ ‏المظهر‏ ‏العام‏ ‏لجسدهم‏ ‏يحدث‏ ‏به‏ ‏نوع‏ ‏من‏ ‏الخلل‏ ‏ويميل‏ ‏للمظهر‏ ‏الأنثوي‏.. ‏وبالنسبة‏ ‏للفتيات‏ ‏يؤدي‏ ‏تراكم‏ ‏الدهون‏ ‏خاصة‏ ‏في‏ ‏منطقة‏ ‏البطن‏ ‏وهي‏ ‏من‏ ‏أكثر‏ ‏المناطق‏ ‏في‏ ‏الجسم‏ ‏بها‏ ‏تجمع‏ ‏للدهون‏ ‏إلي‏ ‏الضغط‏ ‏علي‏ ‏الرحم‏ ‏وتحديدا‏ ‏أنابيب‏ ‏قناة‏ ‏فالوب‏ ‏مما‏ ‏يتسبب‏ ‏في‏ ‏تأخر‏ ‏الانجاب‏ ‏وإذا‏ ‏حدث‏ ‏حمل‏ ‏للمرأة‏ ‏يمكن‏ ‏أن‏ ‏يكون‏ ‏خارج‏ ‏الرحم‏ ‏مما‏ ‏يؤدي‏ ‏إلي‏ ‏إصابتها‏ ‏بنزيف‏ ‏حاد‏, ‏هذا‏ ‏إلي‏ ‏جانب‏ ‏معاناة‏ ‏البعض‏ ‏من‏ ‏النساء‏ ‏من‏ ‏الاجهاض‏ ‏المتكرر‏ ‏نظرا‏ ‏لأن‏ ‏هذه‏ ‏المواد‏ ‏الدهنية‏ ‏تصفف‏ ‏جدار‏ ‏الرحم‏.‏

 

ويكمل‏ ‏د‏.‏بهاء‏ ‏حديثه‏ ‏قائلا‏ ‏أن‏ ‏أكثر‏ ‏من‏ ‏تؤثر‏ ‏البدانة‏ ‏بالسلب‏ ‏علي‏ ‏معدلات‏ ‏الذكاء‏ ‏لديهم‏ ‏الأطفال‏.. ‏فالطفل‏ ‏المصاب‏ ‏بالسمنة‏ ‏يعاني‏ ‏التأخر‏ ‏في‏ ‏مستوي‏ ‏التحصيل‏ ‏الدراسي‏, ‏بل‏ ‏إن‏ ‏منهم‏ ‏من‏ ‏تتأثر‏ ‏النواحي‏ ‏الادراكية‏ ‏عنده‏ ‏فنجد‏ ‏ان‏ ‏حركته‏ ‏سريعة‏ ‏وزائدة‏ ‏أكثر‏ ‏من‏ ‏المعتاد‏ ‏والطبيعي‏ ‏ولا‏ ‏يوجد‏ ‏لديه‏ ‏وعي‏ ‏في‏ ‏تصرفاته‏ ‏ومنهم‏ ‏من‏ ‏يشعر‏ ‏بالاضطهاد‏ ‏النفسي‏ ‏لعدم‏ ‏تمكنه‏ ‏من‏ ‏ممارسة‏ ‏اللعب‏ ‏بشكل‏ ‏طبيعي‏ ‏مع‏ ‏الآخرين‏ ‏والاندماج‏ ‏معهم‏ ‏لذا‏ ‏انصح‏ ‏أسرة‏ ‏الطفل‏ ‏البدين‏ ‏ان‏ ‏يهتموا‏ ‏باشراكه‏ ‏في‏ ‏الألعاب‏ ‏الفردية‏ ‏التي‏ ‏لا‏ ‏يوجد‏ ‏فيها‏ ‏تنافسية‏.‏

ويختتم‏ ‏د‏.‏بهاء‏ ‏حديثه‏ ‏قائلا‏: ‏لابد‏ ‏من‏ ‏إنقاص‏ ‏الوزن‏ ‏واتباع‏ ‏نظام‏ ‏غذائي‏ ‏صحي‏ ‏سليم‏ ‏يساعد‏ ‏علي‏ ‏استعادة‏ ‏المخ‏ ‏لحيويته

 

ويقول‏ ‏د‏.‏مجدي‏ ‏بدران‏ ‏عضو‏ ‏الجمعية‏ ‏المصرية‏ ‏للحساسية‏ ‏والمناعة

ان‏ ‏السمنة‏ ‏تسبب‏ ‏تراكم‏ ‏الدهون‏ ‏الضارة‏ ‏خاصة‏ ‏في‏ ‏الأوعية‏ ‏الدموعية‏ ‏بالمخ‏ ‏وبالتالي‏ ‏تخفض‏ ‏معدلات‏ ‏الذكاء‏ ‏وتسبب‏ ‏الكثير‏ ‏من‏ ‏الأمراض‏ ‏التي‏ ‏تصل‏ ‏إلي‏ 27 ‏مرضا‏.. ‏فالسمنة‏ ‏مرتبطة‏ ‏بقلة‏ ‏الحركة‏ ‏التي‏ ‏تسبب‏ ‏قصر‏ ‏عمر‏ ‏الخلايا‏ ‏أي‏ ‏قصر‏ ‏طول‏ ‏التيلومير‏ ‏وهو‏ ‏الجزء‏ ‏المسئول‏ ‏عن‏ ‏الخلايا‏ ‏والموجود‏ ‏بالحمض‏ ‏النووي‏ (DNA) ‏والذي‏ ‏يحمي‏ ‏أطراف‏ ‏الكروموزومات‏ ‏ويمنع‏ ‏التصاقها‏ ‏ببعضها‏ ‏البعض‏ ‏ويمنع‏ ‏فقدان‏ ‏الشفرات‏ ‏الوراثية‏ ‏خلال‏ ‏التكاثر‏ ‏فكلما‏ ‏نقص‏ ‏طول‏ ‏التيلومير‏ ‏نقص‏ ‏عمر‏ ‏الخلايا‏ ‏ولذلك‏ ‏فقلة‏ ‏الحركة‏ ‏هي‏ ‏العامل‏ ‏الأساسي‏ ‏في‏ ‏أمراض‏ ‏العصر‏ ‏ارتفاع‏ ‏ضغط‏ ‏الدم‏ ‏ـ‏ ‏السمنة‏ ‏ـ‏ ‏مرض‏ ‏السكر‏ ‏ـ‏ ‏نقص‏ ‏المناعة‏ ‏ـ‏ ‏هشاشة‏ ‏العظام‏ ‏ـ‏ ‏الربو‏ ‏ـ‏ ‏حساسية‏ ‏الأنف‏ ‏ـ‏ ‏ضمور‏ ‏العضلات‏.. ‏وتعجل‏ ‏الشيخوخة‏ ‏المبكرة‏ ‏فيبدو‏ ‏المرء‏ ‏أكبر‏ ‏من‏ ‏عمره‏ ‏بعشر‏ ‏سنوات‏.‏

 

-عن مجلة نصف الدنيا المصرية
انشر عبر