شريط الأخبار

جماهير نادي الزمالك اقتحمت مقر النادي الأهلي وأشعلت فيه النيران

09:05 - 23 تشرين ثاني / سبتمبر 2010


جماهير نادي الزمالك اقتحمت مقر النادي الأهلي وأشعلت فيه النيران

فلسطين اليوم-وكالات

تحولت مباراة في كرة اليد بين الأهلي والزمالك بصالة الأمير عبد الله الفيصل بمقر النادي الأهلي الى ما يشبه المعركة الحربية بين جمهور الناديين وأفراد الأمن التي اعتقلت العشرات منهم ولم تفرج عنهم بعد عقب اللقاء الذي انتهى بفوز الأهلي 28-22 مساء أمس الأول.

واندفعت مجموعة من متعصبي الزمالك الذين يطلقون على أنفسهم لقب 'ألتراس زملكاوي' لتقتحم مقر النادي الأهلي وتشعل فيه النيران وسط حالة من الذعر والهلع لأعضاء النادي الذين فوجئوا بهجوم غير مسبوق عليهم في الوقت الذي استغاثت فيه ادارة الأهلي بقوات الأمن لترسل سيارات الأمن المركزي لمواجهة طوفان الهجوم الجماهيري.

واحدث الهجوم بعض التلفيات في منشآت الأهلي مما استدعى جماهير الأخير للخروج في تجمعات بعد نهاية المباراة والذهاب لميت عقبة لتكسير كل السيارات الواقفة أمام نادي الزمالك، ويشتبكون مع الجماهير الزملكاوية والتي احتلت مقر الأهلي قبل بداية المباراة.. ويقوم الأمن بتفريقهم والقبض على البعض منهم.

ووقعت اشتباكات بين أعضاء من رابطة جماهير الزمالك 'وايت نايتس' وقوات الشرطة على مقربة من مقر النادي الأهلي، وتحرك أعضاء الرابطة جماعيا من أمام نادي الزمالك في ميت عقبة من خلال ميدان سفنكس وشارع جماعة الدول العربية وصولا إلى النادي الأهلي، مرددين طوال الطريق هتافات للزمالك مع إشعال الصواريخ والألعاب النارية.

وقال محرم الراغب مدير عام النادي الأهلي إن جماهير الزمالك اقتحمت مقر النادي، وتسببت في بعض التلفيات في المنشآت، وأسفرت هذه الاشتباكات عن القبض على عدد من الجماهير، إضافة إلى تحطم الواجهة الزجاجية للصالة المغطاة، والبوابة التي تؤدي إليها.

فيما قال أحمد دعبس المدير الفني للزمالك إن قوات الأمن المركزي اعتدت على اللاعبين بالضرب بعد اللقاء.

وأوضح دعبس أن قوات الأمن خلطت بين الجمهور واللاعبين و'ضربوا الفريق' وفقا لقوله. وقال عضو في الجهاز الفني للفريق إن لاعبين من فريق الزمالك تحت 20 عاما تم القبض عليهما عن طريق الخطأ قبل أن يتم إطلاق سراحهما.

وانتقل التوتر إلى ملعب المباراة، إذ حصل مصطفى السيد لاعب الأهلي على بطاقة حمراء، ودخل في مشادة كلامية مع حمادة الروبي حارس الزمالك أثناء خروجه من الملعب.

وكان الزمالك قد خاض مباراتيه السابقتين أمام الطيران والجزيرة في كرة اليد بدون جمهور بعد احتكاكات بين المشجعين وقوات أمن الإسكندرية في لقاء الفريق مع سبورتنغ الأسبوع الماضي.

ومن جهة اخرى قرر المجلس القومي للرياضة بمصر تعيين المستشار جلال إبراهيم رئيسا لمجلس إدارة نادي الزمالك لمدة عام خلفا لممدوح عباس الذي صدر حكم قضائي بحل مجلسه لوجود مخالفات في العملية الانتخابية التي جاءت بمجلسه.

وضمت اللجنة التي أعلنها المجلس القومي في العضوية طارق غنيم وأسامة شلبي وأحمد شيرين فوزي وطارق أنيس وأحمد رفعت وماهر عبد العزيز.

وأعلن المجلس القومي أن المجلس المعين سيتولى إدارة النادي لمدة عام حتى إجراء الانتخابات في الفترة ما بين يوليو وسبتمبر 2011.

ويعني القرار أن مجلس ممدوح عباس قد تم حله بالفعل، ليتولى المجلس الجديد مهامه بداية من اليوم وحتى موعد إجراء الانتخابات.

وكان مرتضى منصور مرشح رئاسة الزمالك في الانتخابات الماضية قد حصل على حكم ببطلانها منذ أكثر من أسبوع، ليصدر القرار بحل المجلس المنتخب.

انشر عبر