شريط الأخبار

هل الأشخاص الخجولون أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب؟

09:02 - 21 حزيران / سبتمبر 2010

هل الأشخاص الخجولون أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب؟

فلسطين اليوم-وكالات 

يجيب الدكتور جمال شعبان استشارى أمراض القلب بمصر، قائلا: لقد خلصت دراسة طبية أمريكية أنجزتها جامعة بشيكاغو إلى أن خطر الإصابة بنوبة قلبية أو جلطة يزداد عند الأشخاص الخجولين، حيث جاء فى الدراسة التى استمرت على مدار 30 عاما أن خطر الإصابة أكثر بـ50%عند الخجولين مما هو عليه عند غيرهم، وقد اعتمدت الدراسة التى حاولت الربط بين نمط الشخصية والحالة الصحية على بيانات من 2000 رجل متوسطى العمر على مدى ثلاثة عقود، وإلى الآن فقد توفى 60% منهم، ولما حاولت الدراسة ربط خطر الإصابة بعوامل أخرى مثل التدخين أو السمنة، تبين أنها لم تلعب أى دور فى ارتفاع احتمال الوفاة.

 

ويقول الباحثون إن الخجولين، إما يواجهون ضغطا كبيرا بسبب المواقف الجديدة عليهم أو أن جوانب من شخصياتهم مرتبطة بالمركز الدماغى الذى يتحكم فى عمل القلب، وتبين الأبحاث أن الأشخاص الذين لا يقلقون بشأن ما سيجلبه المستقبل ولا يهتمون بالحيثيات والتفاصيل أكثر من اللازم، وهو ما أطلقت عليه "الشخصية ب"، يتمتعون بأفضل حالة صحية، أما أصحاب "الشخصية أ"، وهم الجادون للغاية فى عملهم والأكثر عرضة للغضب والقلق، فهم يواجهون احتمالا أكبر للإصابة بأمراض القلب، بينما أصحاب "الشخصية ج"، وهم من يحاول التغلب على مشاعره وعدم إظهارها، فربطها الباحثون باحتمال أكبر للإصابة بالسرطان، وهناك أيضا نوع رابع وهى "الشخصية د"، وهم المتشائمون المفتقدون إلى الثقة بالنفس، وهم أيضا يواجهون احتمالا زائدا للإصابة بأمراض القلب.

 

 

انشر عبر