شريط الأخبار

نتانياهو يلوح برد عسكري على صفقة الصواريخ الروسية لسوريا

06:41 - 19 تموز / سبتمبر 2010

نتانياهو يلوح برد عسكري على صفقة الصواريخ الروسية لسوريا

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

صرح رئيس وزراء العدو، بنيامين نتنياهو بأن صفقة بيع الصواريخ البحرية المضادة للسفن الروسية إلى سوريا باتت تشكل معضلة حقيقية بالنسبة "لإسرائيل".

 

و قال نتنياهو خلال ترأسه جلسة وزراء حزب الليكود "نحن نعيش تهديدات من نوع جديد, وهناك ضرورة لإيجاد رد عسكري على ذلك", مشيرا إلى أن صفقة شراء طائرات إف35 هي إحدى وسائل الرد.

 

وأضاف نتنياهو "نحن نعلم بهذه الصفقة منذ زمن وكانت هناك نقاشات حولها مع الروس على كل المستويات, ويؤسفني أن الصفقة تنفذ على مراحل, إننا نعيش أمام تهديد جديد مع نوع جديد من المقذوفات والصواريخ ويجب توفير رد عسكري على ذلك".

 

وكان مصدر صهيوني قد أكد لصحيفة هآرتس أن إسرائيل قلقة جدا من تقدم الصفقة بين روسيا وسوريا, وقال إن السلاح سيوجه في نهاية المطاف ضد "إسرائيل", وإن وزير الحرب أثار هذه القضية بشكل حاد خلال لقاءه بنظيره الروسي أنتولي سرديركوف ومع رئيس الحكومة فلادمير بوتن".

 

وكان وزير الدفاع الروسي قد أعلن يوم الجمعة الماضية أن روسيا ستزود سوريا بصواريخ بر بحر ضد السفن من طراز P-800 المسماة "أخونت" وفقا للاتفاق الموقع عام 2007.

 

وأشارت صحيفة هآرتس إلى نتنياهو توجه في شهر أغسطس الماضي إلى نظيره الروسي وطلب منه إيقاف الصفقة لأن الحديث يدور عن صورايخ ستشكل تهديدا كبيرا جدا لنشاطات سفن سلاح البحرية الإسرائيلي في البحر الأبيض المتوسط.

 

والجدير بالذكر أن الحديث يدور عن صواريخ مضادة للسفن كانت تطلق في الماضي من السفن فقط إلا أن العلماء الروس طورها لتطلق من البر أيضا, وهي صواريخ متقدمة جدا وذات دقة عالية, ويبلغ المدى الأقصى للصواريخ نحو 300كلم وهي تستطيع أن تحمل رأسا متفجرا يزن نحو 200كلغ, وتمتاز هذه الصواريخ بأنها تبحر على ارتفاع أمتر معدودة فوق الماء الأمر الذي يصعب بشكل كبير محاولات اعتراضه أو حتى اكتشافه من قبل الردادر.

انشر عبر