شريط الأخبار

نتنياهو لا تغير في موقفنا بشأن استئناف الاستيطان

04:32 - 19 حزيران / سبتمبر 2010

نتنياهو لا تغير في موقفنا بشأن استئناف الاستيطان

فلسطين اليوم-غزة

أكد رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو اليوم "على عدم حدوث تغير في الموقف الصهيوني بشأن استئناف البناء الاستيطاني الأسبوع المقبل، فيما كرر وزير خارجية الاحتلال أفيغدور ليبرمان دعوته لإجراء تبادل أراض وسكان بين دولة الاحتلال والسلطة الفلسطينية".

ونقلت وسائل إعلام صهيونية عن نتنياهو قوله خلال اجتماع وزراء حزب الليكود صباح اليوم, إنه لا يوجد تغيير في موقفه بشأن البناء في المستوطنات".

وعن المفاوضات بين دولة الاحتلال ورئس السلطة محمود عباس, قال نتنياهو "لا يمكنني إعطاء تفاصيل حول مضمون المحادثات بسبب حساسية الأمر".

وأضاف: أنا أصر على الاحتياجات الأمنية من أجل ألا يتكرر إطلاق الصواريخ على مواطني دولة الاحتلال مثلما حدث بعد انسحابنا من لبنان وغزة".

ومن جانبه، اعتبر ليبرمان في تصريحات صحفية "أن المبدأ الذي ينبغي أن يوجهنا في المفاوضات هو ليس أراضي مقابل السلام وإنما تبادل أراضي وسكان".

ونقلت وسائل إعلام صهيونية عن ليبرمان قوله "إن مسألة مواطني الصهاينة والعرب يجب أن تكون أحد القضايا المركزية المطروحة على طاولة المفاوضات وذلك على ضوء الرفض الفلسطيني بالاعتراف بإسرائيل كدولة يهودية، وهذه مسالة تهربنا منها حتى اليوم ولا يمكن الاستمرار في ذلك".

وعن مشاركة حنين الزعبي في أسطول الحرية أوضح ليبرمان إن هذه الظاهرة لا يمكن الهروب من مواجهتها، وهذا مثل أن يبيعك أحد منزلا ويطلب أن تبقى حماته للسكن فيه".

وأضاف وزير خارجية الاحتلال "إن أي مواطن صهيوني يحصل على مواطنته باعتزاز بإمكانه أن يشغل أي منصب لكن أشخاصا مثل حنين زعبي عليهم أن يكونوا مواطنين فلسطينيين وأن يذهبوا ليتم انتخابهم في غزة وعند حماس".

ويذكر أن البرنامج السياسي لحزب "إسرائيل بيتنا" بزعامة ليبرمان بني شعبيته على العداء للأقلية العربية في دولة الاحتلال والمطالبة بتبادل أراضي وسكان بين الدولة الصهيونية والسلطة الفلسطينية بحيث يتم نقل بلدات عربية إلى مناطق السلطة مقابل ضم المستوطنات في الضفة الغربية إلى إسرائيل.

وتأتي تصريحات ليبرمان هذه في وقت حرج يتهدد استمرار المفاوضات المباشرة بسبب رفض دولة الاحتلال مطالب فلسطينية ودولية بتمديد تجميد البناء في المستوطنات".

انشر عبر