شريط الأخبار

"الميزان" بغزة يفتتح دورة متخصصة للمحامين

11:56 - 19 تموز / سبتمبر 2010

"الميزان" بغزة يفتتح دورة متخصصة للمحامين

غزة- فلسطين اليوم

بدأ مركز الميزان لحقوق الإنسان، اليوم الأحد، دورة تدريبية بعنوان 'القانون الدولي الإنساني وإجراءات التقاضي وملاحقة مجرمي الحرب'.

وافتتح الدورة كل من الأستاذ عصام يونس مدير مركز الميزان لحقوق الإنسان، والأستاذ محمود أبو رحمة منسق وحدة الاتصال والعلاقات الدولية وذلك في قاعة التدريب في مقر مركز الميزان في مدينة غزة بعد أن رحبوا بالمحامين والمحاميات المشاركين في الدورة والذين بلغ عددهم (21) محامياً ومحامية من المزاولين والمتدربين في قطاع غزة.

تحدث يونس في كلمته بعد أن رحب بالمشاركين/ات في الدورة، حول أهمية معرفة القانون الدولي الإنساني للمحامين/ات خصوصاً في سياق حالة النزاع المسلح في الأراضي الفلسطينية المحتلة وخصوصية الوضع الراهن لقطاع غزة منذ خطة فك الارتباط أحادي الجانب، التي نفذتها دولة الاحتلال في أيلول (سبتمبر) 2005، ومن ثم إعلان القطاع كياناً معادياً من قبل إسرائيل.

واستمرار رفض الأخيرة الإقرار بانطباق اتفاقية جنيف الرابعة لعام 1994، على الأراضي الفلسطينية كونها حسب دولة الاحتلال أراض متنازع على ملكيتها، إضافةً إلى الحرب الأخيرة على القطاع والانتهاكات الصارخة القانون الدولي الإنساني والجرائم التي ارتكبت بحق المدنين وممتلكاتهم،  الأمر الذي يفرض أهمية بناء قدرات المحامين والمهتمين في مواضيع القانون الدولي الإنساني. وفي نهاية كلمته  شكر يونس المشاركين/ ات على الالتزام بالحضور مشدداً علي أهمية توظيف المعلومات التي ستطرح خلال الدورة في عملهم القانوني بما يخدم القضية الفلسطينية.

وتحدث أبو رحمة، عن أهمية وازدواجية العلاقة بين حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني لحماية المدنيين في الأراضي المحتلة وخصوصاً في نطاق الالتزامات التي تقع على دولة الاحتلال باعتبارها طرفاً متعاقداً في اتفاقيات حقوق الإنسان واتفاقية جنيف الرابعة، وهي التزامات أكدها الرأي الاستشاري لمحكمة العدل الدولية بخصوص جدار الفصل العنصري.

واستعرضت المحامية الشريف مع المشاركين برنامج الدورة والأهداف التي تسعى إلى تحقيقها. كما أشارت إلى أن الدورة تهدف إلى تطوير مهارات ومعارف المحامين المشاركين في الدورة بالقانون الدولي الإنساني وإجراءات التقاضي الخاصة بملاحقة مرتكبي انتهاكات القانون الدولي ومجرمي الحرب.

وتستمر الدورة على مدى خمسة أيام بواقع (28) ساعة تدريبية. ويتضمن برنامج الدورة تعريف المشاركين بالإطار التاريخي والقانوني لكلاً من القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني ومحتواهما، والفئات المحمية بموجب هذين القانونين، وحالات انطباقهما، وآليات إنفاذهما، ومسؤولية دولة الاحتلال تجاه سكان الأراضي المحتلة، والوضع القانوني للأراضي الفلسطينية المحتلة.

هذا بالإضافة إلى تعريف المشاركين بالقانون الجنائي الدولي وآليات ملاحقة مجرمي الحرب منتهكي أحكام القانون الدولي الإنساني، وبآليات الرصد والتوثيق الخاصة بإعداد ملف جريمة حرب.

هذا ويشارك في تنفيذ الدورة فريق متخصص من مدربي مركز الميزان وذو الخبرة في القانون الدولي الإنساني من المحامين وأساتذة الجامعات الفلسطينية.

تأتي هذه الدورة ضمن فعاليات مشروع 'تعزيز القانون الدولي الإنساني عن طريق التعلم في قطاع غزة' الذي ينفذه مركز الميزان لحقوق الإنسان في إطار الشراكة مع مؤسسة 'دايكونيـا'  سعياً لرفع الوعي بالقانون الدولي الإنساني في أوساط فئات وشرائح المجتمع الفلسطيني بغزة، واستخدام المحامين للغة القانون الدولي الإنساني والقدرة على توظيفها في العمل المتعلق بملاحقة مجرمي الحرب.

انشر عبر