شريط الأخبار

محلل : الذهاب للمفاوضات "انتحار سياسي"

07:12 - 19 حزيران / سبتمبر 2010

محلل : الذهاب للمفاوضات "انتحار سياسي"

فلسطين اليوم- وكالات

أكد المحلل السياسي خليل شاهين أنه لا ينبغي استمرار استخدام استقالة عباس كـ"فزاعة" في وجه الشعب الفلسطيني، أو كتكتيك لتحقيق مطالبه بالمفاوضات المباشرة مع الاحتلال التي ذهبا إليها في ظل الشروط الأمريكية والإسرائيلية، ورفض فصائلي وشعبي.

 

وأضاف أقل ما يمكن أن يفعله عباس في حال فشل العملية التفاوضية الانسحاب من الحياة السياسية وينبغي أن يمتد ذلك ليشمل الفريق الذي أصر على الذهاب إلى المفاوضات

شاهين

 

ورأى شاهين أن الذهاب للمفاوضات "انتحار سياسي"، وفشلها يعني "انتحاراً سياسياً للفريق الذي اختار الذهاب إليها, وفق الشروط الحالية وعليه أن يتحمل نتائجها".

 

وقال لـصحيفة "فلسطين: "إن أقل ما يمكن أن يفعله عباس في حال فشل العملية التفاوضية الانسحاب من الحياة السياسية(..) وينبغي أن يمتد ذلك ليشمل الفريق الذي أصر على الذهاب إلى المفاوضات في ظل الشروط القائمة وحالة الانقسام الداخلي".

 

وأضاف: "إن فشل المفاوضات هو فشل لفريق التسوية وسياساته وعليه أن يدفع بنفسه ثمن الخيارات السياسية التي اختارها، وعليه أن يرحل عن المناصب التي يحتكرها في قيادة الشعب الفلسطيني ليحل محله أولئك الذين رفضوا المفاوضات وفق الشروط الأمريكية والإسرائيلية".

 

وعن إمكانية رضوخ أمريكا لعباس، رأى شاهين أن الأهداف الأمريكية "أثمن" لحكومة "نتنياهو" وأمريكا من عباس، "وإذا كان لا بد من التضحية بشيء فحكومة نتنياهو ستختار التضحية بعباس وليس بأهداف مشروعها الاستيطاني التوسعي على أرض فلسطين".

انشر عبر