شريط الأخبار

الحركة مشلولة في دولة الاحتلال ما هو السبب؟

04:00 - 18 تشرين أول / سبتمبر 2010

الحركة مشلولة في دولة الاحتلال والسبب يوم الغفران

فلسطين اليوم-متابعة

شلت حركت المواطنين اليهود في كافة المناطق المحتلة, فيما انتهت الأحاديث والتصريحات الإعلامية في الإذاعات الصهيونية, ليبدأ اليهود في صيام يوم الغفران الصهيوني, ليستمر حوال خمس وعشرين ساعة متتالية", على أن تعاد حركة إلي طبيعتها الساعة السابعة والنصف من مساء يوم السبت"

ومن ناحيتها عززت قوات شرطة الاحتلال الصهيوني تواجدها في كافة المناطق المحتلة, ولاسيما في مدينة القدس المحتلة, حيث شرعت باقامت حواجز على طول الشوارع التي تفصل بين شرقي المدينة وغربيها لمنع تنقل السيارات إلى الجانب الغربي خلال صيامهم يوم الغفران".

وفي نبأ نشر على موقع صوت "إسرائيل", قبل قدوم يوم الغفران باللحظات, "أن أكثر من ثلاثمائة من رجال الشرطة الصهاينة انتشروا في مدينة عكا, لضمان الأمن والنظام على حد زعمه", في إطار استخلاص العبر من المواجهات العنيفة التي وقعت بين عدد من السكان اليهود والعرب في المدينة خلال يوم الغفران قبل عامين".

فيما رفعت ما تسمي "بمؤسسة نجمة داود الحمراء" مستوى التأهب في صفوفها إلى أعلى درجة", داعية الجمهور اليهودي لإفساح المجال أمام سيارات الإسعاف للسفر بحرية على الطرقات علما بأنها تقوم بذلك عند الضرورة الملحة فقط".

بدورها لفتت إذاعة الاحتلال النظر إلي أنها ستتوقف عن البث فور انتهاء نشرة أخبار الثالثة والنصف من بعد ظهر يوم الجمعة, بمناسبة حلول يوم الغفران اليهودي", مشيرة إلي أنها ستعاود البث في الساعة السابعة من مساء غد السبت".

انشر عبر