شريط الأخبار

زكارنة يهاجم السلطة: فياض يدفع المكافآت للمقربين ولا يلتزم بحقوق المتقاعدين

11:07 - 18 حزيران / سبتمبر 2010

زكارنة يهاجم السلطة: فياض يدفع المكافآت للمقربين ولا يلتزم بحقوق المتقاعدين

رام الله- فلسطين اليوم

طالب بسام زكارنة رئيس نقابة العاملين في الوظيفة العمومية اليوم السبت، حكومة رام الله بدفع مكافأة المتقاعدين، الذين توفي عدد منهم وآخرون على فراش الموت.

وأوضح زكارنة أن المتقاعدين انتظروا ما وعد به رئيس الوزراء والحكومة بإنهاء دفع المكافأة على أقساط قبل نهاية العام، ولم تدفع منها إلا دفعة واحدة بشهر شباط الماضي، مشيراً إلى أن رئيس الوزراء يدفع المكافآت للمقربين ولا يلتزم بدفع الحقوق للمتقاعدين.

وتساءل رئيس نقابة العاملين: 'لماذا لا تدفع لهم المبالغ التي وصلت مؤخراً من الإمارات أو من الاتحاد الأوروبي؟ ولماذا لا يتم مصارحتهم بمستقبل مكافأتهم؟.

وقال زكارنة:"إن المبلغ للمتقاعدين الشهرية أقل بكثير من موازنة مكتب رئيس الوزراء الشهرية، ولدينا تفاصيل من رواتب لا تخضع لقانون الخدمة المدنية في مكتب رئيس الوزراء، إلى سفريات متكررة ومرافقين، وافتتاح مشاريع أنشئت سابقا".

وطالب زكارنة رئيس الوزراء  بدفع المكافأة للمتقاعدين، ووقف أي مظاهر لهدر المال العام من خلال وقف السفريات والمكافآت وافتتاح المشاريع المبالغ فيه وإدخال موظفي مكتب رئيس الوزراء للسلم الوظيفي للسلطة الوطنية واللجوء للخبراء المحليين وليس الأجانب الذين لديهم الخبرة والعمل على برامج تستوعب الأيدي العاملة من خلال وقف إعطاء أكثر من 80% من موازنة المشروع للأجانب وتكليف المقربين بأكثر من وظيفة لشخص واحد براتب خيالي وتنفيذ بنود الموازنة للتعيينات والتي وصلت لـ3000 آلاف وظيفة لم يتم استيعاب اغلبها لغاية تاريخه، وعدم المصادقة على قانون التقاعد الذي يحرم الخريجين الجدد من فرص العمل ويجبرهم على الهجرة أو التسكع في الشوارع وارتكاب الجرائم أو القيام بوظائف لا تليق بمؤهلاتهم.

ودعا زكارنة، رئيس الوزراء لاستيعاب النقد وعدم التلويح بتحويل النقابين للنائب العام.

وأكد أن النقابة ستبقى سندا للمتقاعدين مع كل القيادات والحريصين على  الحق والعدل والإنصاف لمن كانوا البداية وقدموا وضحوا ومستمرين حتى التحرير والنصر.

انشر عبر