شريط الأخبار

المرأة بغزة تدعو المؤسسات النسوية إعلاء صوتها ضد قرار حظر النقاب الفرنسي

12:24 - 16 تموز / سبتمبر 2010

 

المرأة بغزة تدعو المؤسسات النسوية إعلاء صوتها ضد قرار حظر النقاب الفرنسي

غزة- فلسطين اليوم

طالبت وزارة شؤون المرأة بالحكومة الفلسطينية بغزة اليوم الخميس، البرلمان الفرنسي بمراجعة قرار البرلمان الفرنسي لمشروع قانون حظر ارتداء النقاب والبرقع في الأماكن العامة، والعدول عنه حتى لا تنجر فرنسا من وراء هذا القرار إلى هاوية الديمقراطية.

ودعت الوزارة، كافة المؤسسات النسوية إلى إعلاء صوتها وشجب القرار لأن في ذلك اعتداء على حرية المرأة وشعائرها الدينية، مطالبةً المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان بإدانة البرلمان الفرنسي لإقرار هذا القانون العنصري والمخالف لأحكام الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان.

وأكدت على مطالبة المجلس التشريعي الفلسطيني ضرورة قيام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة بعقد جلسة استثنائية لمطالبة فرنسا برلماناً وحكومة بإلغاء هذا القانون واحترام الحريات الدينية لكافة المواطنين دون تمييز بينهم.

كما دعت وزارة المرأة، كافة المؤسسات الحقوقية المحلية في العالم بالعمل على إلغاء هذا القانون الجائر والعنصري والذي يشكل انتهاك لحرية ممارسة الشعائر الدينية.

وحملت، فرنسا برلمانا وحكومة تبعات ما قد ينتج عن هذا القرار من زرع للطائفية والعدائية بين مختلف الديانات وذلك في خلق جو مناسب للتطرف والغلو، مناشدةً الدول العربية والإسلامية والدولية لتتحمل مسؤولياتها تجاه هذه الجريمة الدولية وممارسة الضغط على البرلمان الفرنسي لإلغاء هذا القرار العنصري.

وكان البرلمان الفرنسي قد أقر في الرابع عشر من أيلول/ سبتمبر الحالي، مشروع قانون حظر ارتداء النقاب والبرقع في الأماكن العامة.

 

انشر عبر