شريط الأخبار

مصادر إسرائيلية: سكان "إسدود" باتوا ليلتهم في الملاجئ

11:46 - 15 حزيران / سبتمبر 2010

مصادر إسرائيلية: سكان "إسدود" باتوا ليلتهم في الملاجئ

ترجمة خاصة- فلسطين اليوم

كشفت مصادر عسكرية إسرائيلية خاصة أن المقاومة الفلسطينية أطلقت فجر اليوم ثلاثة صواريخ من نوع غراد نحو مدينتي "عسقلان وإسدود"، وهذه أول عملية لإطلاق صواريخ نحو مدينة إسدود البعيدة عن قطاع غزة، وأول صاروخ يطلق نحو مدينة إسدود منذ انتهاء الحرب علي غزة في إطار عملية الرصاص المصبوب.

 

ووفقاً لموقع تيك ديبكا الإسرائيلي، فقد سقطت الصواريخ أحداها شمالي عسقلان والآخر جنوبي أسدود ولم تعمل صفارات الإنذار تسيف ادوم ولكن صوت ودوي الانفجار سمعت جيدا في المدينتين وخاصة في مدينة إسدود حيث نزل عدد كبير من سكان المدينة للملاجئ.

 

وكشفت المصادر، أن قيادة جيش الاحتلال  غضت النظر عن إطلاق الصواريخ الثلاثة ليتماشي الجيش وفقا للمفاوضات الدائرة مع الفلسطينيين، وقال الجيش بأن صاروخ واحد أطلق وسقط جنوبي مدينة عسقلان ولا يوجد سواه ولكن الحقيقة أن ثلاثة صواريخ أطلقت وسقطت شمالي عسقلان وجنوبي أسدود.

 

وفي نفس السياق، فقد ذكرت مصادر مصرية  صباح أمس الثلاثاء بان رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو اتفق مع الرئيس المصري حسني مبارك ومع وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون علي ما يلي "يجب الاستمرار في المفاوضات مع السلطة الفلسطينية حتى لو وقعت عمليات للمقاومة، فلا يجب وقف المفاوضات".

 

ووفقاً لموقع تيك ديبكا، فإن صحت أقوال المصادر المصرية فالأمر يعني هو أن إسرائيل لا تستطيع الرد عسكرياً علي عمليات تقع هنا أو هناك ولن ترد علي إطلاق صواريخ من غزة والهدف من ذلك عدم خلق حالة من التصعيد العسكري يعرقل مسار المفاوضات.

 

 

انشر عبر