شريط الأخبار

تحالف الفصائل الفلسطينية في دمشق: سنواجه المفاوضات بالمقاومة

11:09 - 15 حزيران / سبتمبر 2010

تحالف الفصائل الفلسطينية في دمشق: سنواجه المفاوضات بالمقاومة

فلسطين اليوم- دمشق

 جددت فصائل المقاومة َالفلسطينية التي تتخذ من دمشق مقراً لها رفضها للمفاوضات المباشرة وغير المباشرة التي تجرِي بين السلطة الفلسطينية و"إسرائيل"، واعتبرت أن الجولة الثانية من هذه المفاوضات التي استضافتها مدينة شرم الشيخ المصرية أمس "مسرحية للسيناريو الأميركي - الصهيوني الذي يسعى للنيل من القضية الفلسطينية"، محذرة من "نتائجها الكارثية" التي سيتم مواجهتها بـ"خيار المقاومة".

 

وقال أمين سر تحالف الفصائل الفلسطينية خالد عبد المجيد في بيان له أمس إن "فصائل المقاومة الفلسطينية ترفض العودة للمفاوضات المباشرة وغير المباشرة مع العدو الصهيوني، وإن ما يجري في شرم الشيخ مسرحية للسيناريو الأميركي - الصهيوني الذي يسعى للنيل من القضية والحقوق الفلسطينية لأن المفاوضات الجارية بالشروط المطروحة تهدد مستقبل القضية والحقوق الفلسطينية، وستشكل نتائجها كارثة وطنية جديدة".

 

ويضم التحالف عشرة فصائل على رأسها حركتا حماس والجهاد الإسلامي والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ـ القيادة العامة وغيرها من فصائل المقاومة.

 

وأشار عبد المجيد إلى أن "القوى والفصائل وجماهير الشعب الفلسطيني لم يفوضوا أحداً بهذه المفاوضات، وهم لا يمثلون شعبنا ولا إرادته الوطنية وتمثل خروجاً عن موقف الإجماع الوطني"، موضحاً أن " كل قوى شعبنا ستواجه نتائج هذه المفاوضات بخيارات وطنية وفي مقدمتها خيار مقاومة الاحتلال".

 

ورأى عبد المجيد أن "تسويق ومشاركة أطراف عربية في هذه المفاوضات يمثّل خروجاً عن الإجماع العربي ويمثّل طعناً لكل القرارات العربية"، داعيا هذه الأطراف إلى "الإقلاع عن هذه السياسة التي تلحق الأضرار بالقضية الفلسطينية والقضايا العربية".

انشر عبر