شريط الأخبار

معظمها من صنف الملاكي..وصول اول دفعة من السيارات لغزة غداً

08:35 - 15 كانون أول / سبتمبر 2010


معظمها من صنف الملاكي..وصول اول دفعة من السيارات لغزة غداً

فلسطين اليوم-غزة

أعلن حسن عكاشة مدير عام الشؤون الفنية في وزارة النقل والمواصلات لدى حكومة غزة أن الدفعة الأولى من المركبات (30 مركبة) ستصل غزة عبر معبر كرم أبو سالم صباح يوم غد الخميس، مبيناً أن شركات النقل الإسرائيلية أبلغته، أمس، بذلك بعد أن كان من المفترض وصول هذه المركبات أمس أو اليوم.

وبين عكاشة في حديث لـ"الأيام" أن إعاقة دخول المركبات، أمس، جاء إثر إجراءات الفحص الأمني والترتيبات المفترض إنجازها لتهيئة دخول المركبات عبر معبر كرم أبو سالم وليس عبر معبر بيت حانون "إيرز" كما كان قبل نحو أربع سنوات.

وأوضح أن دخول المركبات إلى غزة سيكون بمعدل مرتين أسبوعيا وأن الدفعة الثانية ستشمل عدد المركبات نفسه الذي سيتم إدخالها غداً.

ونوه إلى أن الدفعة الأولى ستكون من المركبات الحديثة غير المستخدمة (صفر كيلو متر) ومن إنتاج يتراوح من 2007 إلى 2009.

وجدد عكاشة موقف وزارته ومعها الحكومة بغزة بشأن عدم فرض أية ضرائب أو رسوم جمركية على السيارات الواردة إلى غزة، مطالبا وزارة المالية والنقل والمواصلات في رام الله بالعمل على تحويل جزء من الضرائب على المركبات لصالح بلديات قطاع غزة كي تتمكن من الاضطلاع بدورها في تنفيذ مشاريع تعبيد وصيانة الطرق كما تتناسب مع حجم حركة المواصلات في القطاع.

وأكد أن أسعار المركبات التي سترد إلى القطاع ستكون وفق القيمة نفسها المعمول بها في الضفة الغربية، منوها إلى أن أسعار المركبات في غزة سيطرأ عليها انخفاض ملحوظ بمجرد انتظام دخول المركبات عبر معبر كرم أبو سالم.

وأوضح أنه من المفترض أن يتم توريد 60 سيارة بشكل أسبوعي إلى غزة على دفعتين في يومين، منوهاً إلى أن إدخال السيارات وقطع الغيار سيتم بموجب لجنة تديرها وزارة المواصلات في السلطة وتتولى جباية كامل الضرائب عليها وتقديم طلبات التجار المحليين للجانب الإسرائيلي.

وأكد وجود حاجة شرائية كبيرة لسكان قطاع غزة لإدخال مختلف أنواع السيارات وقطع غيارها بعد استمرار منع توريدها منذ فرض الحصار الإسرائيلي المشدد على القطاع، مبينا أن عدد المركبات التي كانت تدخل قطاع غزة قبل الحصار تقدر بنحو ألف سيارة سنوياً.

من جهته، ذكر رائد فتوح مسؤول لجنة تنسيق إدخال البضائع إلى غزة أن السلطات الإسرائيلية سمحت أمس بدخول شاحنة محملة بقطع الغيار وأربع شاحنات محملة بزيت المحركات عبر معبر كرم أبو سالم.

وبين أنه جرى منذ صباح الاثنين شحن المركبات من الموانئ الإسرائيلية باتجاه معبر بيت حانون تمهيدا لإدخالها إلى غزة عبر معبر كرم أبو سالم، مشيرا إلى أن جميع السيارات المزمع إدخالها من صنف الملاكي.

وسمحت سلطات الاحتلال خلال اليومين الماضيين بإدخال عدة شاحنات محملة بزيت وقطع غيار السيارات إلى غزة، وذلك للمرة الأولى منذ فرض الحصار قبل نحو أربع سنوات حيث قررت إسرائيل في مطلع تموز الماضي السماح بتوريد السيارات إلى غزة ضمن التسهيلات التي أقرتها بإدخال مئات السلع استجابة لضغوط دولية.

وأوضح فتوح أن دخول قطع الغيار يأتي كمقدمة للبدء بتوريد السيارات إلى غزة خلال اليومين القادمين إثر التفاهم بين السلطة الفلسطينية والحكومة بغزة بعد أن كانت "التجهيزات الفنية" بين الجانبين عائقا أمام دخولها.

انشر عبر