شريط الأخبار

مؤسسة إسرائيلية تكشف عن نشاطات استيطانية عشية المفاوضات

07:48 - 15 تموز / سبتمبر 2010

مؤسسة إسرائيلية تكشف عن نشاطات استيطانية عشية المفاوضات

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

كشفت مؤسسة حقوقية أن مغتصبين صهاينة شرعوا بسلسلة انشطة استيطانية جديدة عشية بدء جولة المفاوضات المباشرة.

وقالت منظمة "بيتسيلم " العاملة في الكيان الصهيوني في تقرير جديد لها أن المستوطنين استولو على  أراض جديدة من أراضي قرى قريوت والمغير وسنجل، وقاموا بوضع علامات وزوايا حول مساحة كبيرة من الدونمات الواقعة ما بين المغير وقريوت بمحاذاة شارع مغتصبة الون موريه.

 

وقد باشرت اليات حفر بأعمال جرف وتسوية لهذه الاراضي، تمهيدا لضمها للبؤرة الاستيطانية المسماة "عاد يعاد" الى الشرق من قرية ترمسعيا.

 

ونقلت بيتسيلم عن أحد المالكين لهذه الأراضي وهو محمود حامد موسى من قرية قريوت "أن هذه الأعمال الاستيطانية ليست الأولى التي تجري على أراضينا في تلك المنطقة والبالغة (450 ) دونما، إنما سبق وأن سيطر المستوطنون مع بداية العام الجاري على حوالي (10) دونمات أخرى من هذه الأرض، واقاموا عليها بيوت بلاستيكية".

 

وأضاف أنه "حين تقدمنا باعتراض لدى الارتباط وشرطة بنيامين، ادعوا بأن هذه الأراضي أملاك دولة وبأن المستوطنين استأجروها من الحكومة، علما بأننا نملك إخراجات قيد من عهد الإنتداب البريطاني وأخرى من بيت إيل كما أننا كنا وما زلنا نزرع هذه الأرض". 

انشر عبر