شريط الأخبار

اعتقال جندي رفض الخدمة بالضفة الغربية

06:14 - 14 حزيران / سبتمبر 2010

اعتقال جندي رفض الخدمة بالضفة الغربية

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

مرة أخرى أحداث رفض الجيش الإسرائيلي تطفو على السطح، ولكن هذه المرة من الجهة اليسارية للخارطة السياسية حيث تم اعتقال احد الجنود العاملين في جهاز الجبهة الداخلية المشرف على مناطق الضفة الغربية، لمدة 20 يوم بالسجن الفعلي بعد أن ابلغ قائده بأنه يرفض العمل في المناطق، وعليه فانه يرفض استمرارية الخدمة في الجيش الإسرائيلي.

 

ويبرر الجندي "ع" عملية الرفض هذه بان الخدمة خارج الخط الأخضر هي خدمة غير قانونية وغير ديمقراطية وتساهم في ظلم واضطهاد للشعب الفلسطيني وتخليد للاستيطان.

 

وأفاد موقع ""walla الإخباري، أن الجندي "ع" كان قد أنهى دورة كتيبة للإنقاذ والنجاة في الدفاع المدني التابع للجبهة الداخلية وقد برر خطوته هذه بأن الجندي البسيط في المناطق يستطيع أن يفرض سلطته واردته على السكان المحليين الأمر الذي من شأنه أن يتمخض عنه نتيجة عكسية ويرسخ معاني الكراهية بين الجهتين الأمر الذي سيخرج المزيد من المقاومين والفدائيين ويضر بكل احتمالات التوصل إلى السلام.

 

وأضاف الجندي "أنني ارفض أن أكون جزءاً من جيش يحتل شعب أخر ويقوم بظلمه وأهانته بشكل يومي ويمحق بذلك الأخلاق والديمقراطية التي تتحلى بها (الدولة)".

 

وأشار موقع walla، إلى أن ظاهرة الرفض في الجانب اليساري من الخريطة السياسية هي ظاهرة ضئيلة جداً عدا الإحداث القليلة والتي حدثت من جنود الاحتياط خلال عملية الرصاص المسكوب على قطاع غزة.

انشر عبر