شريط الأخبار

جندي صهيوني.. من القتال في غزة إلى القتال للحصول على بيت

05:30 - 13 حزيران / سبتمبر 2010

جندي صهيوني.. من القتال في غزة إلى القتال للحصول على بيت

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

عبرت عائلة الجندي الإسرائيلي "بن شفيتسار" الذي أصيب بجراح خطيرة في الحرب الأخيرة على قطاع غزة, عن سخطها من تعامل ما تسمى بـ "سلطة أراضي إسرائيل" مع قضية ابنها الذي يسعى للحصول على بيت قرب منزل عائلته بعدما أصبح من أصحاب الاحتياجات الخاصة.

 

وطالبت عائلة الجندي وزير الحرب و حكومة الاحتلال ببناء بيت لإبنهم داخل الكيبوتس المسمى "نير نسيم" بجوارهم ولاسيما أنه أصبح من أصحاب الاحتيجات الخاصة بعدما تعافى مؤخرا من إصابته وقد بترت إحدى يديه والأخرى تتحرك بصعوبة فضلا عن إصابته في عدة أماكن في رأسه.

 

وتطالب "سلطة أراضي إسرائيل" بثلث المبلغ الذي خصصته وزارة الحرب من أجل منح قطعة أرض لبناء المنزل الأمر الذي يعتبر حجر عثرة في طريق التنفيذ.

 

وعند مطالبة العائلة بمنح تسهيلات خاصة, كان جواب الموظفين قاسيا جدا وبكلمات نابية ومهينة, وقال أحد الموظفين "لسنا المذنبين في إصابة ولدكم وهذا الأمر لا يعنيننا".

 

ومن الجدير بالذكر أن وزارة الحرب الصهيونية كانت قد منحت الجندي المذكور مبلغ 1,190 مليون شيكل وأن دائرة الأراضي تطالب بـ322 ألف شيكل ثمنا لقطعة الأرض وقد منح فرصة قصيرة من أجل إتمام المعاملة وإلا فسيتم إلغائها مع أن الاستئناف يحتاج إلى وقت طويل.

انشر عبر