شريط الأخبار

الأجهزة الأمنية تختطف 35 من قيادات "حماس" وتستدعي العشرات

11:14 - 13 تموز / سبتمبر 2010

الأجهزة الأمنية تختطف 35 من قيادات "حماس" وتستدعي العشرات

فلسطين اليوم- رام الله

واصلت الأجهزة الأمنية حملات الاختطاف بحق قيادات وأنصار حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في الضفة الغربية المحتلة حيث اختطفت 35 شخصا في محافظات نابلس وجنين وطولكرم وقلقيلية، كما استدعت العشرات ممن تم الإفراج عنهم قبل العيد.

 

وبحسب مصادر محلية اليوم الاثنين (13-9) ففي محافظة نابلس؛ شنت الأجهزة الأمنية حملة اختطافات واسعة في المدينة وفي عدد من قرى المحافظة، فمن قرية تل اختطفت الأسير المحرر معتصم يوسف ريحان، وهو شقيق الشهيدين محمد وعاصم ريحان، كما اختطفت منذ ذات البلدة كل من محمود صقر عصيدة الطالب في جامعة النجاح الوطنية، ومحمد حسن عوض رمضان، وعصام تيسير عصيدة، والأسير المحرر محمد نمر عصيدة، ومحمد أسعد ريحان، وريحان فؤاد ريحان ، علمًا أنّ معظمهم تعرضوا للاختطاف سابقاً.

 

وقد تعرضت ميليشيا عباس أثناء حملة مداهمتها للمنازل في البلدة للرشق بالحجارة والزجاجات الفارغة الأمر الذي التي أدى بها إلى إطلاق النار على المنازل وفي الهواء .

 

ومن بلدة عصيرة الشمالية أعادت الأجهزة الأمنية اختطاف الأسير المحرر علاء الشولي من منزله بعد أيام من إفراجها عنه واختطفت الأسير المحرر عماد جوابرة وهو طالب في جامعة النجاح الوطنية .

 

كما اختطفت الأسير المحرر عمرو خالد عواد من قرية سالم وهو طالب في جامعة النجاح الوطنية ، ومن المدينة أعادت الأجهزة اختطاف الأسير المحرر عروة الخراز نجل الشيخ ماهر الخراز علمًا أنه مختطف سابق.

 

 وفي محافظة جنين؛ اختطفت الأجهزة الأمنية من بلدة جبع كل من الأسير المحرر المهندس رضوان فشافشة ، ومؤذن المسجد الأسير المحرر علاء خليلية، وخالد محمد غنام، ومحمد محمود حمدان بعد مداهمة منازلهم في البلدة .

 

 وفي محافظة طولكرم؛ شنّت الأجهزة الأمنية حملة اختطافات واسعة في المدينة وفي عدد من قرى وبلدات المحافظة فقد اختطفت من بلدة عنبتا كل من عكرمة شهاب، والأسير المحرر حسن جاد الله، وأسامة حجازي؛ علمًا أن جاد الله وحجازي تعرضا للاختطاف سابقاً، ومن قرية قفين اختطفت عبد الرحمن قشوع ، وفي المدينة ومخيماتها اختطفت كل من الأسير المحرر نضال قلق، وأسامة شايب، وأيمن قوزح، ورأفت أبو شريفة، والأسير المحرر محمد سامي الطويل، وسفيان استيتي، ومحمد أبودية بعد اقتحام منازلهم، ومن بلدة دير الغصون اختطفت إيهاب قعدان والصحفي يزيد خضر وهو رئيس تحرير جريدة منبر الإصلاح سابقًا.

 

  وفي محافظة قلقيلية؛ اعتقلت الأجهزة الأمنية من المدينة الأسير المحرر أحمد محمد سنيفة و خالد هندي وكلاهما تعرض للاختطاف سابقًا، وفي بلدة جيت شنت ميليشيا عباس حملة اختطافات طالت كل من إمام المسجد محمد الساخن، ورأفت صبحي سدة، وعبدالغني صبحي سدة، ومهند سدة، وجميعهم تعرضوا للاختطاف سابقاً عدة مرات.

 

وفي محافظة سلفيت؛ أعادت الأجهزة الأمنية استدعاء العديد من قيادات وأنصار الحركة ممن تم الإفراج عنهم قبل العيد وعرف منهم الأستاذ رمضان شتات من بديا والشيخ همام مرعي من قراوة بني حسان.

 

انشر عبر