شريط الأخبار

دولة الاحتلال ترفض استقبال وزراء خارجية دول أوروبية

11:37 - 12 حزيران / سبتمبر 2010

دولة الاحتلال ترفض استقبال وزراء الخارجية للدول الأوروبية

فلسطين اليوم-وكالات

رفضت دولة الاحتلال الصهيوني "استقبال وفد مكون من خمسة وزراء خارجية لدول أوربية كبيرة في العالم، بعد تقديمهم لطلب زيارة يوم الخميس الماضي، وبرر مسؤول إسرائيلي كبير سبب الرفض بازدحام الجدول الزمني لعمل الحكومة".

وقالت صحيفة "هآرتس" الصهيونية في عددها الصادر اليوم "أن السبب الرئيسي والحقيقي لهذا الرفض كان رغبة "إسرائيل" في منع إحداث أي ضغط أوروبي مكثف عليها من جانب وزراء الخارجية الأوروبيين من اجل استمرار فترة تجميد البناء في المستوطنات".

ويعتقد بأن وزير الخارجية الفرنسي "برنار كوشنير" ونظيره الاسباني "ميغال ميراتينوس" هم من يقفون خلف هذه الزيارة حيث تقابل الاثنين قبل أسبوع وطلبا بإشراك الاتحاد الأوروبي في العملية السلمية".

وفي غضون رفض دولة الاحتلال، أبدى كوشنير إحباطاً كبيراً، قائلاً "الاتحاد الأوروبي لم يكن له وجود خلال قمة واشنطن مع العلم أن معظم دول الاتحاد الأوروبي هي الداعم الرئيسي والأول للسلطة الفلسطينية".

وكان ينبغي أن يتألف الوفد الأوروبي من وزراء خارجية فرنسا واسبانيا وبريطانيا وألمانيا وايطاليا وطلب الوفد زيارة "إسرائيل" يوم الخميس المقبل بعد يوم واحد من انتهاء جولة المفاوضات المباشرة الثانية في شرم الشيخ بحضور وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون.

وقال المصدر "الإسرائيلي" إن المعلومات التي وصلت إلى دولة الاحتلال أفادت بأن الموضوع الذي سيطرحه الوفد الأوروبي هو الحاجة إلى مواصلة تجميد البناء الاستيطاني وأنه في أعقاب مداولات جرت في وزارة الخارجية الإسرائيلية تقرر رفض طلب الوزراء الأوروبيين".

انشر عبر