شريط الأخبار

أوقاف غزة تستنكر اقتحام الأقصى واعتقال أحد حراسه وإبعاد أبو شيخة

08:16 - 09 حزيران / سبتمبر 2010

أوقاف غزة تستنكر اقتحام الأقصى واعتقال أحد حراسه وإبعاد أبو شيخة

غزة- فلسطين اليوم

استنكر وزير الأوقاف والشئون الدينية المقال ورئيس لجنة القدس في غزة، طالب أبو شعر، اقتحام عشرات المستوطنين لساحات المسجد الأقصى المبارك في إطار السماح لوفود سياحية أجنبية بزيارة المكان.

ونوَّه أبو شعر في تصريح صحفي إلى أن هذه الجولة الاستفزازية جاءت في ساعات مبكرة من صباح اليوم وسط حراسة مشددة من شرطة الاحتلال.

ولفت إلى أن هذه الأعمال الإجرامية أسفرت عن اعتقال أحد حراس المسجد الأقصى بتهمة التحريض ومطالبته للمواطنين بالتوافد إلى المسجد لحمايته، إضافةً إلى احتجاجه على اقتحام المستوطنين للأقصى.

واعتبر ابو شعر هذه الإجراءات التعسفية هي أقبح ذنب يقترفه الاحتلال بحق المواطنين المقدسيين، داعيًا العالم أجمع إلى التحرك العاجل لنصرة القدس والأقصى فعلاً وليس قولاً في ظل المؤامرات والمخططات التي تساور المدينة المقدسة من كل مكان.

وأبدى تخوفه وقلقه إزاء تلك الممارسات بعد أن هدد الاحتلال بفرض قيود مشددة وخانقة على المصلين يوم عيد الفطر المبارك، إضافةً إلى أنهم رفضوا إغلاق باب المغاربة أمام المستوطنين.

وندد رئيس لجنة القدس بقرار الاحتلال الظالم بحق مستشار الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني لشئون القدس والأقصى الشيخ علي أبو شيخة والذي يقضي بمنعه دخول كامل مدينة القدس حتى تاريخ 12/11/ 2010 م.

وأشار إلى أن الاحتلال سبق وأن أصدر قرارًا يقضي بإبعاد أبو شيخة عن المسجد الأقصى لمدة ستة أشهر، إلا أن الاحتلال لم يكتف بذلك حتى وسع من دائرة قراراته الجائرة وأمرت بمنعه من دخول المدينة المقدسة بأكملها.

وأوضح أن ظاهرة الإبعاد في تزايد مستمر، وتتماشى وفق مطامع الاحتلال وتحقيق مآربه التي يسعى إلى تحقيقيها، خاصةً وأن الاحتلال يريد أن يمسح الوجود المقدسي من ذوي النفوذ وأصحاب الهمم والخطوط العريضة في الدفاع عن القدس والأقصى.

انشر عبر