شريط الأخبار

عريقات:"على إسرائيل أن تختار بين السلام والاستيطان فلا يمكن جمعهما"

08:35 - 07 تشرين أول / سبتمبر 2010

عريقات:"على إسرائيل أن تختار بين السلام والاستيطان فلا يمكن جمعهما"

وكالات- فلسطين اليوم

أكد صائب عريقات رئيس دائرة شئون المفاوضات فى منظمة التحرير الفلسطينية أن الوقت حان لاتخاذ القرارات وليس لمجرد لإجراء المفاوضات، موضحاً أن القرارات يتخذها صناع القرار وتم الاتفاق على أن تكون اللقاءات على مستوى الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء الإسرائيلي نتانياهو.

 

جاء ذلك فى تصريحات لعريقات على هامش لقائه بمبعوث السكرتير العام للأمم المتحدة لعملية السلام روبرت سيرى والقنصل الفرنسى العام فريدريك ديسانيوس والقنصل الأمريكى العام دانيال روبنشتاين وممثل اليابان لدى السلطة الفلسطينية ياماموتو ونائب القنصل البريطانى جون ادوارد كل على حدة.

 

وأضاف عريقات أن المفاوضات تهدف إلى الاتفاق على كافة قضايا الوضع النهائى (القدس والحدود والمستوطنات واللاجئين والأمن والمياه وإطلاق سراح المعتقلين)، وذلك فى إطار سقف زمنى لا يتجاوز عاما واحدا، مشددا على أنه يتعين على الحكومة الإسرائيلية أن تختار بين السلام وبين الاستيطان لأنه لا يمكن لها أن تجمع بين هذين الأمرين.

 

وأعرب عن تقديره للجهود التى يبذلها المجتمع الدولى فى سبيل نجاح محادثات السلام، مؤكدا أن القانون الدولى والشرعية الدولية والاتفاقات الموقعة وخارطة الطريق وبيانات اللجنة الرباعية ومبادرة السلام العربية أكدت جميعا أن هدف عملية السلام يتمثل فى إنهاء الاحتلال الإسرائيلى الذى بدأ عام 1967، وإقامة دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية إلى جانب دولة إسرائيل باعتبار ذلك مصلحة أساسية للسلم والاستقرار الدوليين.

 

انشر عبر