شريط الأخبار

تقرير يتهم الشرطة الإسرائيلية باستهداف عرب القدس

01:01 - 06 تموز / سبتمبر 2010

تقرير يتهم الشرطة الإسرائيلية باستهداف عرب القدس

القدس المحتلة- فلسطين اليوم

اتهم تقرير حقوق إسرائيلي الشرطة الإسرائيلية باستهداف العرب في مدينة القدس، حيث تشير صحيفة الإندبندنت إلى اتهام جماعة إسرائيلية رائدة في مجال حقوق المدنيين للشرطة الإسرائيلية بالتمييز المنهجي ضد السكان العرب في القدس الشرقية، مع ازدياد عدد اليهود المتشددين الذين يقيمون في المناطق الفلسطينية.

ووجد تقرير صادر عن اتحاد الحقوق المدنية في إسرائيل أن المواجهات العنيفة بين اليهود وجيرانهم الفلسطينيين ترتفع بشكل سريع، إلا أن الشرطة الإسرائيلية تجاهلت شكاوى الفلسطينيين إلى حد كبير.

وقال التقرير: "إن السلطات الإسرائيلية تمارس التنفيذ الانتقائي للقانون وفشلت في توفير الحد الأدنى من الحماية للسكان المحليين من الفلسطينيين، واتهمت سلطات تنفيذ القانون بالتواطؤ في انتهاك حقوق الفلسطينيين، مشيرة إلى أنهم في أحيان كثيرة لا يطبقون القانون أو يطبقونه فقط بشكل تمييزي".

ويشكو الفلسطينيون دائماً من أنهم يتعرضون للاعتقال باعتبارهم مشتبهًا فيهم عندما يتقدمون بشكاوى ضد الإسرائيليين، كما يتم اعتقال أطفالهم في ظروف تنتهك القانون الإسرائيلي من حيث معاملة القاصرين، كما أن كاميرات المراقبة المنتشرة على نطاق واسع تنتهك خصوصيتهم.

من جانبها رفضت الشرطة الإسرائيلية هذه الادعاءات، وقال متحدث باسمها: "إن الكثير من الحوادث الواردة في التقرير مبالغ فيها"، وأضاف: "أن معظم الاضطرابات قام بها الفلسطينيون في البداية بإلقائهم الحجارة على السكان اليهود".

ويخشى الفلسطينيون من أن يكون هذا الوضع مخططا له من قبل إسرائيل لمنع إعلان القدس الشرقية عاصمة فلسطينية في أي اتفاق سلام يمكن الوصول إليه. كما أنهم يرون أن المسئول عن اندلاع المواجهات في القدس الشرقية هم أفراد شركات الأمن الخاصة الذين يتولون حماية المستوطنين اليهود.

انشر عبر