شريط الأخبار

طارق عزيز يتوقع وفاته في السجن

08:57 - 06 تموز / سبتمبر 2010

طارق عزيز يتوقع وفاته في السجن

فلسطين اليوم- وكالات

توقع النائب السابق لرئيس الوزراء العراقي طارق عزيز، أمس، أن يموت في السجن بسبب تقدمه في السن ومدة الأحكام التي صدرت بحقه.

وقال عزيز انه يتوقع أن يموت في السجن إذا تم الأخذ بالاعتبار أن عمره بلغ 74 سنة ويواجه أحكاما بالسجن لأكثر من عقدين. وأوضح «لا مستقبل لي. عمري الآن 74 سنة، ولهذا فانه لا مستقبل لي». وأضاف «أنا مريض وتعب، لكني أتمنى للعراق وشعبه الأحسن»، رافضا مناقشة التطورات السياسية في العراق.

وكانت صحيفة «الغارديان» البريطانية نقلت عن عزيز الشهر الماضي قوله ان الرئيس الأميركي باراك أوباما «يترك العــراق للذئــاب» بسحبه قوات الاحتلال الاميركي من العراق. وحكــم على عزيز بالسجن لمدة 15 عاما بتهمة المشاركة في اتخــاذ قرار بإعدام 42 تاجرا تلاعبوا بالأسعار في العــام 1992. كما حكم عليه بالسجن لمدة ســبع سنوات في قضية ترحيل الأكراد.

 

انشر عبر