شريط الأخبار

صحيفة لبنانية: أواخر الشهر الحالي إعادة تمثيل اغتيال الحريري

08:41 - 05 تموز / سبتمبر 2010

صحيفة لبنانية: أواخر الشهر الحالي إعادة تمثيل اغتيال الحريري

وكالات- فلسطين اليوم

ذكرت صحيفة (السفير) اللبنانية أن باريس قررت إعادة تمثيل جريمة اغتيال رئيس الحكومة اللبناني الأسبق رفيق الحريري في 28 سبتمبر الحالي، بعد أن أنجزت شركات فرنسية بناء نسخة عن الفندق اللبناني الشهير(السان جورج) الذي تعرض للتدمير جراء الانفجار في قاعدة (كابسيو)العسكرية قرب مدينة بوردو.

 

ونقلت الصحيفة عن مصدر فرنسي، إن الكومندان جان بيار لاروش، وهو أحد العاملين الفرنسيين في لجنة التحقيق الدولية، أشرف على عملية إعادة بناء موقع تفجير موكب رئيس الحكومة الراحل رفيق الحريري في نقطة سان جورج، التي شملت إلى جانب الفندق المنعطف المطل على الخليج، وبعض الأبنية المطلة على الموكب.

 

وأوضح المصدر أن اللجنة، التي يشرف عليها لاروش، اكتفت بنسخ من المباني البيروتية التي تعرضت للموجات التفجيرية الأولى للكمين الانتحاري، من بين مبان أخرى تقع عند المنعطف الشهير.

 

وقال إن عمليات إعادة التفجير وتمثيل الجريمة ستستمر من 3 أيام إلى أسبوع، حتى تتفحص اللجنة من الفرضيات كافة وتقارنها بما توصلت إليه التحقيقات قبل رفعها إلى المدعى العام للمحكمة الدولية دانيال بيلمار، وضمها إلى ملف التحقيق.

 

وأشار المصدر إلى أن الجيش الفرنسي سيبدأ باتخاذ إجراءات أمنية مشددة لحماية منطقة الاختبارات، التي تقع في مثلث استراتيجي، يضم إلى جانب قاعدة (كابسيو) وحي حقل رماية واختبار متفجرات قاعدة مونمارسو ومطارا عسكريا.

 

وكانت قاعدة كابسيو خلال الحرب الباردة قاعدة عسكرية للجيش الأمريكي لمدة 20 عاما، قبل أن يقرر الجنرال ديجول إغلاقها والانسحاب من حلف شمال الأطلنطي.

 

وخلف الأمريكيون وراءهم مدينة عسكرية تبلغ مساحتها 10 آلاف هكتار، تضم أبنية ومعدات وتحصينات ويستخدمها الجيش الفرنسي، حقلا للرماية.

 

انشر عبر