شريط الأخبار

نجاد لآلاف المحتشدين في يوم القدس العالمي: المفاوضات المباشرة مصيرها الفشل

03:16 - 03 تموز / سبتمبر 2010

نجاد لآلاف المحتشدين في يوم القدس العالمي: المفاوضات المباشرة مصيرها الفشل

فلسطين اليوم – وكالات

توقع الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد اليوم، الجمعة، أن يكون مصير المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية المباشرة التي تجرى برعاية الولايات المتحدة هو الفشل.

 

وقال نجاد في خطاب ألقاه أمام المتظاهرين الذين تجمعوا لأداء صلاة اليوم، الجمعة، في جامعة طهران بمناسبة "يوم القدس"، أن مستقبل فلسطين ستحدده مقاومة الفلسطينيين في فلسطين وليس في واشنطن أو باريس أو لندن، مؤكدا أن "شعوب المنطقة قادرة على إزالة النظام الصهيوني من الساحة الدولية".

 

وانتقد نجاد الرئيس الفلسطيني محمود عباس من دون أن يسميه، واصفا إياه بـ"الرهينة" في يد إسرائيل لأنه أجرى أمس الخميس في واشنطن مفاوضات مباشرة مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو.

 

وتساءل نجاد: "من يمثلون وعلى ماذا يريدون التفاوض؟" مشددا على أن "شعب فلسطين وشعوب المنطقة لن يسمحوا لهم ببيع شبر واحد من الأراضي الفلسطينية إلى الأعداء".

انشر عبر