شريط الأخبار

عباس: آن أوان صنع السلام وإنهاء الاحتلال وإقامة الدولة

03:30 - 02 تشرين أول / سبتمبر 2010

عباس: آن أوان صنع السلام وإنهاء الاحتلال وإقامة الدولة

فلسطين اليوم: وكالات - واشنطن

قال رئيس السلطة محمود عباس "أبو مازن"، آن أوان صنع السلام، وآن أوان إنهاء الاحتلال الذي بدأ عام 1967، ونيل الشعب الفلسطيني الحرية والاستقلال والعدالة، وآن الأوان أن تقوم دولة فلسطين المستقلة ذات السيادة إلى جانب "دولة إسرائيل".

وأضاف سيادته، في كلمته بعد قمة خماسية جمعته والرئيس الأميركي باراك أوباما والرئيس المصري حسني مبارك، والعاهل الأردني عبد الله الثاني ورئيس حكومة الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو قبيل العشاء الرسمي الذي أقامه لهم الرئيس الأميركي اوباما في البيت الأبيض اليوم، إن الشعب الفلسطيني المتمسك بحقوقه في الحرية والاستقلال، هو الأكثر احتياجاً للأمن والعدل والسلام، لأنه الضحية الأولى والأكثر تضررا من استمرار دوامة الحروب والعنف، وهو يرسل رسالة إلى جيراننا الإسرائيليين وإلى العالم بأنه الأحرص أيضاً على تدعيم فرص نجاح المفاوضات وإنجاز اتفاق السلام العادل في أسرع وقت ممكن.

وقال عباس: "نؤكد هنا باسم منظمة التحرير الفلسطينية أننا سنعمل بكل تصميم وجدية ونية صادقة من أجل إنجاح هذه المفاوضات، ونجدد التزامنا بتنفيذ كل ما ترتب علينا من التزامات وندعو الجانب الإسرائيلي لتنفيذ التزاماته".

وتابع سيادته: "سنبذل كل جهد ممكن وبلا كلل أو ملل، كي تصل المفاوضات إلى غايتها وأهدافها في معالجة جميع القضايا: القدس، واللاجئين، والمستوطنات، والحدود، والأمن، والمياه، والإفراج عن جميع المعتقلين، بغية تحقيق السلام الذي تتوق إليه شعوب منطقتنا".

انشر عبر